فقه الوليّ: من أحكام السفر ومستجدّاته.. أسرتي: طباع الزوجين: هـــل تتــغيّـــر؟ مجتمع: ترشيد الاسـتهلاك: ضرورة وليس ترفاً آخر الكلام: ليست كذبة!! تجربتي مع كورونا التعلُّم عن بُعد: هل ينجح الأهل؟ كوفيد- 19 وآثاره النفسيّـــــــة هل كورونا.. كذبة؟ (حوار مع مختصَّين من وزارة الصحّة) توجيهات اجتماعيّة وأسريّة في ظـــلّ كورونا مع الإمام الخامنئي: الرسول والحياة الطيّبة (*)

لماذا لا ترتفع درجة حرارة الدماغ أثناء عمله؟


حوراء مرعي عجمي

أكّد علماء أمريكيون أنّهم توصلوا إلى معرفة سبب عدم ارتفاع درجة حرارة الدماغ نتيجة التفكير المفرط.

في حين أنّ العديد من أعضاء الجسم ترتفع حرارتها نتيجة الإرهاق أو فرط العمل، بقي سرّ عدم ارتفاع درجة حرارة الدماغ عند التفكير بكثرة لغزاً حيّر الكثير من العلماء. فبعد العديد من الدراسات، أكّد علماء أمريكيّون أنّهم توصّلوا إلى نتائج تفسّر تلك الظاهرة. ووفقاً لهم، فإنّ ما يسمّى بـ"قرن آمون" أو ما يعرف بـ"الحصين" (ارتفاع مطوّل دائريّ في القرن الصدغيّ للبطين الجانبيّ للدماغ)، يمنع زيادة العبء على الدماغ، ويقلّل من ارتفاع درجة حرارته أثناء التفكير أو الضغوط الذهنيّة الكبيرة، وهذه المنطقة من الدماغ تعمل كحسّاس للحرارة وتقوم بتعديلها في حال ارتفعت قليلاً عن الحدّ الطبيعيّ.

وأكد العلماء أنّ الدور الذي يلعبه "قرن آمون" في عملية تبريد الدماغ له تأثير هام في حماية الخلايا العصبية الدماغية، وبالتالي حماية الذاكرة والقدرة على التعلم.
 

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليقاً جديداً

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع