نور روح الله: مــن آداب التسبيحـات(*) مع الخامنئيّ: الإمام عليّ: ذروة الكمـال (*) أخلاقنا: المنافق مخادعٌ نفسه(*) مناسبة: رحمة الشهر الأصبّ عمـاد: 25 عاماً عملنا معاً عقائدنا: ما هو البداء؟ مفاتيح الحياة: آداب بناء الدار(*) قصة: لحظة لا تُنسى! مع الإمام الخامنئيّ: تقدّم النساء ببركة الزهراء (*) مع إمام زماننا: هل يعيش الإنسان قــرونــاً؟ (1)(*)

صحة وحياة: الصيدليّة المنزليّة

نبيلة حمزي

تُعدّ الصيدليّة المنزليّة من الأشياء الأساسيّة في المنزل نظراً لأهميّتها في الحالات الإسعافيّة، فاحتواء الصيدليّة على المستلزمات الضروريّة لإسعاف المصاب في الدقائق الأولى من إصابته يساعد -بإذن الله- على الشفاء السريع، وقد يقلّل من تعرّض المصاب لعاهات مستديمة، تحدث أحياناً نتيجة التأخّر في إسعافه. وتتكوَّن الصيدليّة المنزليّة من خزانة للإسعافات الأوليّة وخزانة للأدويّة. وسنتطرّق بشيء من التفصيل لمحتويات هاتين الخزانتين.

*خزانة الإسعافات الأوَّليّة
خزانة الإسعافات الأوليّة متوفّرة في الصيدليات بأنواع وأحجام مختلفة، ويمكن انتقاؤها بحسب الحاجة. أمّا الموادّ الرئيسة الواجب توفّرها في الخزانة والأدوات اللازمة لإجراء معظم الإسعافات الأوَّليّة فهي:

1- الضمادات والأربطة:
هناك أشكال عدّة من الضمادات والأربطة الطبيّة متوفّرة في الأسواق للاستخدام المنزليّ. ويعتمد استخدام كلٍّ منها على نوع الإصابة وموضعها، والموادّ الإسعافيّة المتوفّرة، ويستحسن أن تكون معقَّمة لمنع دخول الجراثيم، ومنها:
أ- ضمادات الشاش: وهي ضمادات من طبقات عديدة من الشاش الناعم، حيث تساعد على الوقاية من العدوى ومنع التلوّث.
ب- أربطة شريطيّة لاصقة: وهي مؤلّفة من شاش قابل للامتصاص مثبّتة في مكانها بظهر لاصق، ويستخدم هذا النوع من الأربطة للجروح الصغيرة.
ج- شريط لاصق: يثبّت الأربطة والضمادات الصغيرة.
د- قطن طبّي: يجب أن تحتوي خزانة الإسعاف على كميّة كافية من القطن الطبّي.

2- مناشف أو كمّادات باردة:
تستخدم لإسعاف الرضّات الداخليّة والتواء المفاصل ولتخفيف الألم ولمنع التورّم.

3- قفّازات طبّيّة معقّمة:
تستعمل عند القيام بتطهير الجروح.

4- مسحة طبّية:
عبارة عن كحول الإيزوبروبانول 70 % لتطهير الجروح.

5- مقصّ وملقط:
يستخدم المقصّ لقطع الجلد الميّت عند حدوث إصابة تستلزم ذلك، وقطع العصابات والضمادات. أمّا الملقط فهو ضروريّ لإزالة الأجسام الصغيرة والشظايا من الجسم. ويفضّل تعقيم كلّ من المقصّ والملقط قبل وبعد الاستعمال.

6- إبرة كبيرة ومشابك:
الإبرة الكبيرة لإزالة الشوك وخلافه من الجسم، والمشابك لتثبيت الأربطة.

7- ميزان حرارة طبّي:
لقياس درجة الحرارة.

8- مصباح يدويّ:
يستخدم إذا كانت الإصابة في مكان مظلم.

9- قائمة بأرقام هواتف الطوارئ:
تحتوي على أرقام تلفونات المستشفيات ومراكز الأدوية والسموم القريبة من المنزل.

10- دليل الإسعافات الأوَّليّة:
كُتيّب يحتوي على ملخّص لكيفية عمل الإسعافات الأوَّليّة لأكثر الحوادث شيوعاً في المنزل. ومعروف أنّ هذا الدليل لا يكفي لعمل الإسعافات الأوَّليّة على الوجه الصحيح، بل يساعد فقط للتذكير ببعض الخطوات.

*خزانة الأدوية
يجب أن تحتوي خزانة الأدوية على:

1- الأدوية الموصوفة من قبل الطبيب.

2- أدوية تخفيف الألم وخفض درجة الحرارة.

3- الموادّ المستخدمة للجروح والحروق، ومن أمثلة ذلك:
أ- البيتادين: وهو محلول مطهّر للجلد والجروح.
ب- ميبو: مرهم يتكوَّن من موادّ ذات مصادر عشبيّة، أثبت فعاليّته في المساعدة في الالتئام السريع للجروح وللحروق.
ج- فيوسيدين: مضادّ حيويّ قويّ ضد الجراثيم، يستعمل لعلاج التهابات الجلد.

*أمور يجب الانتباه إليها في الصيدليّة المنزليّة:
1- من الأفضل أن تكون كبيرة الحجم بحيث تتّسع لإضافة أصناف جديدة .

2- ترتيب وتغليف الموادّ التي بداخلها بطريقة يسهل العثور عليها، وحفظها بعيدة عن متناول الأطفال.

3- وضعها في مكان مناسب بعيداً عن الرطوبة والحرارة مثل دورة المياه والمطبخ.

4- التأكّد من تاريخ صلاحيّة المواد والأدوية من فترة لأخرى، لأنّ بعض المواد يتحوّل إلى موادّ سامّة وخطيرة بعد فترة وجيزة من انتهاء الصلاحيّة.

5- التخلّص فوراً من أيّ مادّة في الصيدليّة المنزليّة لم يُكتب عليها تاريخ الصلاحية أو غير معروفة أو تغيّر شيئاً من صفاتها كاللون أو الرائحة أو الشكل.

6- الانتباه إلى أنّ مدّة صلاحيّة معظم المضادات الحيويّة التي تستخدم بعد إحلالها بالماء لا تتعدّى أسبوعاً واحداً فقط في حالة حفظها في الثلاجة، وتاريخ الصلاحيّة المكتوب على العبوة من الخارج يقصد به المسحوق قبل الإذابة وليس بعدها . وكذلك يجب عدم الاحتفاظ بقطرات العين والأنف والأذن لمدة لا تزيد عن الشهر بعد فتحها بصرف النظر عن مدّة الصلاحية المكتوبة على العلبة.
 

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليقاً جديداً

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع