مقابلة: في رحاب وليد الكعبة عليه السلام الإعلام الحربي: ذاكرة المقاومة العدسة بعبق الشهادة الإعلام المقاوم: المفهوم والتأسيس مع الإمام الخامنئي: الزهراء نموذج المرأة المسلمة(*) نور روح الله: أدبُ الإخلاص في العبادة (2) مع إمام زماننا: شروط الانتظار الحقيقيّ(١)(*) أخلاقنا: الذرّيّة الصالحة..حياة(*) الحاج قاسم سليماني عن قـرب الشهيد المهندس.. في القلب والذاكرة

آخر الكلام: ليست كذبة!!


نهى عبد الله


لم تفارق عينا سائق سيّارة الأجرة المرآة الأماميّة، إذ كان يراقب الراكب ذا القناع الطبيّ بحذر وحشريّة، وأحياناً بعبوس. بادره: "لماذا تخنق أنفاسك بهذا القناع؟".

- "للوقاية يا حاج".

- "الوقاية ممّاذا؟! إنّها مجرّد كذبة ولعبة سياسيّة كبيرة بحجم المنطقة بُنيّ".

- "أعداد المصابين تتزايد، وثمّة متوفّون، ثمّة قبور تُفتح، وعائلات تفقد أبناءها، ولا أسرّة شاغرة في المستشفيات".

- "ما زلتَ يافعاً لتفهم اللعبة، الموتى لا يتحدّثون، مَن قال إنّهم توفوا بسبب الوباء؟ كيف لنا أن ندري؟".

- "الوقاية إن لم تنفع، فهي لا تضرّ".

- "بُنيّ، كبِّر عقلك واخلعها، لكي لا تبدو ساذجاً بسيط الفكر".

- "في الحقيقة، لا أستطيع، فقد كنت مصاباً بالوباء منذ أسبوعين، وأنا الآن في طريقي لأخضع للفحص الثاني الذي سيحدّد إن ك..ن..تُ..".

وقبل أن يتمّ جملته، فجأةً دفعته قوّة توقُّف السيارة، ليرتدّ ويرتطم بظهر مقعده، فيما نظر إليه السائق بذعر مكمّماً فمَه بيدَيه الاثنتَين، محاولاً أن يصيح به: "ترجّل فوراً من سيارتي، ابتعد عنّي، هيّا انزل..".

حتّى المنكرون يعلمون الحقيقة، وبعضهم ينكر خوفاً من مواجهتها، لكنّها ستفرض نفسها على الجميع، عندما تلوّح من بعيد.

#الوقاية-مسؤولية

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليقاً جديداً

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع