مع الإمام الخامنئي: الزهراء نموذج المرأة المسلمة(*) نور روح الله: أدبُ الإخلاص في العبادة (2) مع إمام زماننا: شروط الانتظار الحقيقيّ(١)(*) أخلاقنا: الذرّيّة الصالحة..حياة(*) الحاج قاسم سليماني عن قـرب الشهيد المهندس.. في القلب والذاكرة مناسبة: أمُّنا فاطمة عليها السلام  أسرتي: الجفاف العاطفيّ يهدم الأسرة آخر الكلام: شعورٌ مؤقّت أوّل الكلام: أقوياء ولكن...

ركن الأسرة: الزواج والمهر

□ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم:
"...تزوَّج وإلاَّ فأنت من المذنبين".

□ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم:
"من ترك التزويج مخافة العيلة، فقد أساء ظنَّه بالله عزّ وجل، إنّ الله يقول: ﴿إن يكونوا فقراء يغنهم الله من فضله".

□ أمير المؤمنين عليه السلام:
"لا تغالوا بمهورالنساء فتكون عداوة".

□ الإمام الباقر عليه السلام:
"من بركة المرأة قلّة مهرها ومن شؤمها كثرة مهرها".

□ الإمام الباقر عليه السلام:
"جاءت امرأة إلى النبي صلى الله عليه وآله وسلّم فقالت: زوّجني يا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم. فقال رسول الله: من لهذه؟ فقام رجل فقال: أنا يا رسول الله زوّجنيها، فقال صلى الله عليه وآله وسلّم: ما تعطيها؟ فقال: ما لي شيء. فقال صلى الله عليه وآله وسلّم: لا، فأعادت، فأعاد رسول الله الكلام، فلم يقم أحد غير الرجل، ثم أعادت، فقال صلى الله عليه وآله وسلّم في المرة الثالثة: أتحسن من القرآن شيئاً؟ قال: نعم، قال: زوّجتكما على ما تحسن من القرآن فعلّمها إيَّاه". (التهذيب 2/214)

□ الإمام الصادق عليه السلام:

"ركعتان يصلّيها المتزوّج أفضل من سبعين ركعة يصلّيها أعزب". (فروع الكافي 2/4)

□ الإمام الصادق عليه السلام:

"من زوّج أعزباً كان ممّن ينظر الله إليه يوم القيامة". (التهذيب 2/227)

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليقاً جديداً

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع