مع إمام زماننا: وظائف المنتظـــرين(1)(*) مناسبة: آخيتك في الله مناسبات العدد أسبوع الأسرة: نماذج رائدة التربية على الحياء الحياء قيمة اجتماعيّة عندما ينعدم الحياء الحياء من الإيمان أول الكلام: عيد الله الأكبر مع الإمام الخامنئي: الإمام الخمينيّ صانع التحوّلات (*)

من هدي القرآن: القرآن الكريم

إن ذكرت كتاب حق كان هو، وإن أردت كتاب نور وهدى ما ألفيت غيره، وإن التمست حكماً عادلاً وجدته، وإن نشدت الحكمة والبرهان رجعت إلى محكم آياته، وإن طلبت الشفاء حظيت به فيه... إنه القرآن الكريم كتاب الله الخالد، المنزل على رسوله الذي ﴿لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد.

1- هدى للمتقين ورحمة وشفاء:

﴿ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين. (البقرة:2)
﴿ونزَّلنا عليك الكتاب تبياناً لكل شيء وهدى ورحمة. (النحل:89)
﴿ننزِّل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين. (الإسراء:82)
﴿إن هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم ويبشر المؤمنين. (الإسراء:9)

2- القرآن ذو ذكر ونور وبرهان:

﴿ص والقرآن ذي الذكر. (ص:1)
﴿ولقد يسّرنا القرآن للذكر فهل من مدّكر. (القمر:17)
﴿وما علَّمناه الشعر وما ينبغي له إن هو إلا ذكر وقرآن مبين. (يس:69)
﴿يا أيها الناس قد جاءكم برهان من ربكم وأنزلنا إليكم نوراً مبيناً. (النساء:174)

3- احتواء القرآن كل الأمثال:

﴿ولقد ضربنا للناس في هذا القرآن من كل مثل لعلهم يتذكرون. (الزمر:27)

4- مخرج الناس من الظلمات إلى النور:

﴿ألر كتاب أنزلناه إليك لتخرج الناس من الظلمات إلى النور. (إبراهيم:1)

5- أحسن الحديث:

﴿الله نزَّل أحسن الحديث كتاباً متشابهاً تقشعر منه جلود الذين يخشون ربهم. (الزمر:23)

6- آداب تلاوة القرآن الكريم:

﴿وإذا قرئ القرآن فاستمعوا له وأنصتوا لعلكم ترحمون. (الأعراف:204)
﴿فإذا قرأت القرآن فاستعذ بالله من الشيطان الرجيم. (النحل:98)

7- تحدي القرآن وإعجازه:

﴿قل لئن اجتمعت الإنس والجن على أن يأتوا بمثل هذا القرآن لا يأتون بمثله ولو كان بعضهم لبعض ظهيراً. (الإسراء:88)

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليقاً جديداً

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع