نور روح الله: سـورة التوحيـد: بشارة آخر الزمـان مع إمام زماننا: القضـاء فـي المدينـة المهدويّـة (*) كيف نربّي جيلاً ولائيّاً؟ من ولايتهم عليهم السلام: التوسّل بهم من ولايتهم عليهم السلام: اتّباعهم الجيوش الإلكترونيّة.. ساحة حربٍ من نوعٍ آخر حول العالم آخر الكلام: يكفي ظلّه مع الإمام الخامنئي: الجهاد في حياة الإمام السجاد عليه السلام مع إمام زماننا: كمال العقل في الحكومـة المهــدويّة (*)

بأقلامكم: إلى هامة الإسلام السيد حسن نصر الله (حفظه الله)

بضْعُ كلماتٍ قليلٌ من كثير
يا مَنْ بُعِثْتَ منَ اللهِ نصراً للإسلامْ
منكَ الهدى وعلى خُطاكَ بوجهِ الأعداءِ نرفعُ الرايةَ والأعلامْ
من اصبعِكَ تحيرتْ صهيونُ وخافَتْ مما تخبىءُ الأيامْ
وَرِثْتَ نبلاً أُثبِتَ دوماً شَهِدتْ بهِ الأعوامْ
نهجُكَ حُسينيٌّ منْهُ نستقي ونملأُ كاساً مُدامْ

لو كانَتِ الطريقُ أشواكاً والمعركةُ احتداماً تحتَ قدميْكَ يُرفَعُ للعلى المقامْ
جبينُكَ يعانقُ الشمسَ ويُشعُّ النورُ أينما داسَتِ الأقدامْ
يا هامةً لا ولن تُذَلَّ
فمنكَ كلماتُ حقٍّ ما خطَّها حبرٌ بأقلامْ


حماكَ الله أبداً أبا هادي يا منْ بُعِثْتَ مِنَ اللهِ نصراً للإسلامْ
طبتُمْ وطابَتْ أمٌّ أنجبَتْ للإسلامِ سيداً للأممِ نِعْمَ الإمامَ.

رؤوفة جميل

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليقاً جديداً

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع