مع الإمام الخامنئي: حزب الله يد لبنان وعينه نتائج مسابقة المهدي الموعود  عجل الله تعالى فرجه الشريف 13 كتابُ البقيّة.. حينما ينطق القلم.. حاضرون في كلّ ساح إعلام المجلّة.. خدمةٌ وصدقٌ ووفاء بين يدي المجلّة منبر القادة: المنافقون مرضى القلوب مناسبة: أيّار ٢٠٠٠م: أيّامٌ لا تُنسى مناسبة: السيّد "ذو الفقار".. سيفك لن يُغمد

الواحة

 

* عذابات القوم والأفراد
﴿فَكَذَّبُوهُ فَأَنجَيْنَاهُ وَالَّذِينَ مَعَهُ فِي الْفُلْكِ وَأَغْرَقْنَا الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا إِنَّهُمْ كَانُواْ قَوْماً عَمِينَ﴾ (الأعراف: 64). من هم القوم المقصودون في هذه الآية المباركة؟

* ومضات روحيّة
"بحسب تصوّرك، أيّ طريق سلك عظماؤنا وعرفاؤنا حتّى وصلوا إلى ما وصلوا إليه؟ إنّها هذه الصلاة تحديداً! فالسير إلى الله ليس خاصّاً بالعلماء والعرفاء أو حِكراً عليهم".

(آداب الصلاة، علي رضا بناهيان).

* الناصح
س: ما هو سبب الموفقيّة في الحياة المشتركة؟ وما هي شروط الزواج المحمّديّ؟

ج: المحبّة بين الطرفين، وعمل كلّ واحد بالوظائف الشرعيّة بالنسبة إلى الآخر، وإغماض كلّ طرف عن أخطاء الآخر.

(الناصح، آية الله الشيخ محمّد تقي البهجة قدس سره، ص402).

* استفتاءات
س: ما هو حكم التدخين في الدوائر الرسميّة والمؤسّسات الخاصّة؟

ج: إذا كانت الدوائر الحكوميّة أو المؤسّسات الخاصّة توجب منع التدخين في دوائرها، فلا يجوز. أمّا إذا لم تكن الأنظمة الداخليّة تمنع التدخين ففيه صورتان:

1- إذا كان التدخين موجباً لإيذاء وإزعاج الآخرين وإلحاق الضرر بهم، فلا يجوز.

2- إن لم يكن موجباً لذلك جاز.

(الأحكام المنتخبة من فقه الوليّ- مجلة بقية الله).

* كلمات وعِبر
"أيّها الإخوة كباراً وصغاراً، لا يقولنّ قائل: لقد كبرتُ وشبتُ، فإنّ الله تعالى لا يجعل لهذه الأمور في ميزانه حجماً، ولا قيمةً. فأنت حيٌّ، لذا ينبغي لك أن تعمل بعلم، وأن تفتح أبواب العلم على كلّ شيء، على حياتنا وزراعتنا وصناعتنا، وعلى غذائنا وعقائدنا وعاداتنا وأفكارنا وتقاليدنا".

(الكلمات القصار- منتخبات من كلام شيخ شهداء المقاومة الشيخ راغب حرب (رضوان الله عليه)).

* نصيحة تربويّة إلى أمّ
ثمّة بعض الأطفال من الصعب تهدئتهم عندما يغضبون ويبكون. إنّهم بحاجة إلى مسح وجوههم بقليل من الماء البارد المنعش، وإلى ضمّهم وهزّهم ليطمئنوا ويهدأوا.

*روائع اللغة العربيّة
يتميّز هذا البيت من الشعر في أنّه لا يحرّك لسان القارئ عند قراءته:

آب همّي وهمّ بي أحبابي

همّهم ما بهم وهمّي ما بي

* أصل الكلمة
- كانون: كلمة فارسيّة الأصل، وتعني موقد النار.

- ماسورة: كلمة تركيّة الأصل، وتعني أنبوبة.

- لمبة: كلمة تركيّة الأصل، وتعني مصباحاً.

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليقاً جديداً

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع