تاريخ الشيعة | بيروت والجنوب في مواجهة الصليبيّين أذكار للتخلّص من الهمّ والضيق مناسبة | من أرض مكّة دحاها مناسبة | القرآن يبوح بفضل عليٍّ عليه السلام الأسرة بين هاتفٍ ذكيٍّ وتواصلٍ موهوم لمَ تقاطع أخاك؟ العاطفة سرّ التواصل الأسريّ حتّى لا يتنازع الإخوة في الميراث الأسرة تُصلح أفرادها - في فكر الإمام الخامنئيّ دام ظله أذكار | أذكار لطلب الرزق

مشكلتي: اشتعلتُ غضباً فأحرقت نفسي!


ديما جمعة فوّاز


السلام عليكم، اسمي حسن وعمري 16 سنة. مشكلتي أنّني سريع الانفعال والاستفزاز. يمكن لأيّ كلمة أنْ تشعل داخلي نيران الغضب وأحرق بها جميع مَن يؤذيني. ولكنّي مع الوقت احترقت أنا بتلك الشُّعَل! لطالما أخبرني أهلي أنّه ينبغي أنْ أتعلّم الهدوء وأنْ لا أتشاجر مع كلّ شخص يعارضني، ولكنّي كنت أعتقد أنّهم يبالغون في تحليل شخصيّتي وكنت أغضبُ منهم وتستفزّني عباراتهم الإرشاديّة!

ولكنّني منذ فترة اختلفت مع صديق عزيز عليّ اسمه باقر.. وباقر ليس مجرّد صديق: لقد كبرنا معاً ونحن دوماً نمضي أوقاتنا سويّة.. استغلّ سرعة غضبي شخص واستفزّني حين أخبرني أنّ باقراً خرج برفقة مجموعة من الرفاق إلى سهرة وأنّه قال إنّني "أثير المشاكل دوماً وأخلق أجواءً متوترة..". غضبت كثيراً وتشاجرت مع باقر ونعتّه بأسوأ الصفات. وكم شعرت بالوضاعة حين رأيت ذاك الشاب يبتسم بسخرية بينما كنت أخسر أفضل صديق لي.

أكّد لي باقر أنّه حين تفوه بتلك الكلمات كان يمزح وأنّه لم يقصد إهانتي، كما أخبرني بقيّة الشباب أنّ الموضوع كلّه كان هزلاً، ولم يكن في مورد الغيبة أو البهتان.

على كلّ حال.. لم يعد ينفع الندم.. خسرت صديقي الوحيد الذي لن يسامحني على قسوتي وإهانتي له.. وارتدّت سرعة الغضب عليّ!

الصديق حسن، شكراً لثقتك ومشاركتنا مشكلتك.. وسنقدّم لك مجموعة خطوات حاول قراءتها بتأنٍّ:
1. من الجيّد أنّ تلك الحادثة جعلتك تعترف أنّك عصبيّ، وهذه الخطوة الأولى للعلاج.

2. اطلب من أهلك العون للتخلّص من هذه الآفة بما أنّهم منذ فترة يؤكّدون لك أهميّة أن تضبط أعصابك.

3. حاول أنْ تراجع جميع المواقف التي تعاملت معها بعصبيّة وستجد أنّه كان من الممكن أن توفّر على نفسك الكثير من العناء لو تحلّيت بالصبر.

4. حين تواجه أيّ موقف يغضبك اتّخذ الخطوات التالية: خُذ نفساً عميقاً، فكّر بإيجابيّة، وابتعد عن الشكوك والأفكار السلبيّة واقنع نفسك أنّك قادر على معالجة الأمور بهدوء.

5. لا تحكم على الأحداث قبل أن تتأكّد من التفاصيل. مشكلتك أنّ تهوّرك يوقعك في المشاكل، لذلك عليك أن تتعلّم أن تستفسر أكثر، فإنّ الظنّ السيّئ بالآخرين يجعلك تقرأ الأمور بشكل سلبيّ.

6. الغضب سيجعلك دوماً تخسر... بينما الحكمة والتروّي يمكّنانك من قراءة المسائل بأسلوب واعٍ، وبالتالي ستربح جميع الجولات.

7. بالنسبة إلى موضوع صديقك باقر: التمس منه المسامحة، وتحدّث معه حين يهدأ، وحاول أن توضّح له أنّك بصدد معالجة سرعة انفعالك، وإذا كان كما قلت إنّه بمثابة أخ لك فحتماً سيتفهّمك ويغفر لك إساءتك.

8. ثابِر على الأذكار التي تخفّف من الغضب وتوسّل إلى الله كي يوفّقك لتتخلّص منه، فالغضب هو أهمّ مطيّة للشيطان يوقع الإنسان به في المحرّمات ويجعله يتكلم بما لا يعنيه أو يسيء إلى الآخرين فينفرون منه.
 

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليقاً جديداً

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع