نور روح الله: سـورة التوحيـد: بشارة آخر الزمـان مع إمام زماننا: القضـاء فـي المدينـة المهدويّـة (*) كيف نربّي جيلاً ولائيّاً؟ من ولايتهم عليهم السلام: التوسّل بهم من ولايتهم عليهم السلام: اتّباعهم الجيوش الإلكترونيّة.. ساحة حربٍ من نوعٍ آخر حول العالم آخر الكلام: يكفي ظلّه مع الإمام الخامنئي: الجهاد في حياة الإمام السجاد عليه السلام مع إمام زماننا: كمال العقل في الحكومـة المهــدويّة (*)

خاطرة: لك أنت.. الكلمة أغنية

ندى

خاصة بمولد الأمير عليه السلام

.. وأيّ حبيب ذا الذي أتاناً...
تتوه به الدنيا وتضج الأزمانا...
أنت الذي وجهك نور الله
يطرز الأفق بالشموس، ويزيد في الشفق ألوانا

أنت الذي قولك ميزان..
وميزانك الحق..
يرسم لنا مناهج الصراط
يتلو الجهاد فتحاً ونصراً.. بلاغة وقرآناً..

أنت الذي أنضجنا فداؤه..
مدَّ إلينا شراع القوة..
وسيفَ الله أعطانا..
يا قادماً، شلال طهرٍ، يجري ما بين حنايانا..
ومهراق جرحك سيل..

أنت الذي جرحك روانا..
يا قادماً ترسم خطى الزحف والإقدام..
تخط تواريخ الحتف، وتعلم فعل الإمام..
يا آية الفداء العظيم..
تزهو بها طيات القرآن.. وتتولها على مسامع الأزل "ومن الناس من يشري نفسه ابتغاء مرضاة الله..
أيا ولي الله..

أنت الذي بلغة الحسنيين أتانا..
تملأ الأرض كبراً.. تسكن المآذن هتافاً..
تشغل الأنام..
يا أميراً جاء ينشد البشرى..
يكحّل الرؤيا.. بأطياف الولادة...
يا أيها المبعوث دستوراً للأباة..
وصدراً تشرق فيه مواثيق العبادة..
يا مشكاة الجهاد والإرادة..
خفق قلبك نبض الثائرين..
صوتك الحر طلقة زنادهم..

أنت لهم البأس والقيادة..
يا من في يوم مجيئه... تتهادى الأكوان..
وتسبّح السموات.. ويقطر الغمام بيارق غد..
وأزاهير سعادة...
يا من في يوم مجيئة، تتجمل الفصول..
تمشي نحوه، تلبس أجمل بردة وقلادة..
أيا وارثاً عهد الرسالات..
مد كفيك كي نبصر وحي الإله.. ونشرب من فيضه الأعذب...
أنشدْ أقوالك المحكمات..
نتبع ركب الأباة.. ونهتدي..

سيدي...
في يوم مجيئك تتوهج مصابيح..
ضوءها يذوّب السنا...
وكل الوجود يصير لحناً جميلاً، يداعب جفون الحياة... وفي رسمك يظل ملهماً..

سيدي...
أنت الإمام... أنت الولي... أنت الذي ذكره يطرب الأرواح.. يبعث فوحاً أطيب...

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليقاً جديداً

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع