مع الإمام الخامنئي: القرآن منهاج حياة (*) أخلاقنا: الزواج سكــن واطمئنان (*) إضاءات فكرية: أساس التنمية الاقتصاديّة(*) تسابيح جراح: إنّكَ بأعيُننا أكبر "انقلاب" للإنفلونزا منذ 130 عاماً حلم الأنبياء مثال العلم والأخلاق أول الكلام: إنّي صائم مع الإمام الخامنئي: البعثة: بناءُ المجتمع الرسالـــيّ (*) نور روح اللّه: من آداب القـراءة عظمـة القـرآن

وصية الشهيد الشيخ محمد إسماعيل قمر

بسم الله الرحمن الرحيم
عليه توكلت وإليه سلمت أمري ورضيت بقدري.. قال الله تعالى: ﴿كتب عليكم إذا حضر أحدكم الموت إن ترك خيراً الوصية للوالدين والأقربين بالمعروف حقاً على المتقين.

أما بعد هذا ما أوصى به عبد الله محمد إسماعيل قمر.
أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمداً عبده ورسوله، أرسله بالهدى ودين الحق، وأشهد أن علياً ولي الله والبقية الباقية من ذريته حجج الله وكما أشهد وأُقِر بان الإمام الخميني حفظه الله هو قائد الأمة الإسلامية نائب الإمام الحجة المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف أسأل الله تعالى أن يمد بعمره الشريف حتى ظهور الغائب المنتظر محمد بن الحسن العسكري صاحب العصر والزمان وأن يحفظ جميع العلماء العاملين تحت راية الإسلام في إيران ولبنان وأفغانستان وكل العالم وأن يمد بعون المقاومة الإسلامية في جبل عامل، وبقاعنا الغربي ويبقى الشهيد رضا الشاعر والشهيد الحاج نصار قائدين لنا حتى في الاستشهاد وبذل المهج وتبقى كلمة الحاج نصار صارخة لأن من يخاف من إعلان ولائه للإمام الخميني خوفاً من الظروف المحيطة به عليه أن يخاف من عذاب النار أكثر فعذاب الدنيا زائل وعذاب الآخرة دائم.

ويبقى الشهيد رضا الشاعر وتبقى كلماته تهز أعماقنا (أن انظروا إلى رضا الله ولا تنظروا إلى رضا الناس أيها الإخوة إن سفينة النجاة اليوم يقودها الإمام الخميني حفظه الله ومن عمل بولايته نجا ومن تخلف عنها وتاه غرق وهوى) إخوة الإيمان أبناء المقاومة الإسلامية استمروا في جهادكم ولا تأخذكم في الله لومة لائم لا تهتموا لتشويش المغرضين وتذكروا دائماً رسول الله في دعوته عندما قال ما أوذي نبي مثلما أوذيت واعلموا أن الحسين عليه السلام قتله من يدعي الإسلام وأن علياً عليه السلام سلبت منه الخلافة بدعوة الحرص على الإسلام. ﴿ولا تهنوا ولا تحزنوا وأنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين.
وأخيراً أوصيكم بالتقوى في أقوالكم وأفعالكم.

الاستشهاد: 4/5/1988 ملحمة ميدون.
الشيخ محمد إسماعيل قمر

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليقاً جديداً

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع