مع الخامنئي | كنوز البعثة النبويّة* نور روح الله | بالإسلام قامت الثورة أخلاقنا | أيّها الإنسان...هل تعتبر؟ فقه الولي | من أحكام مقاطعة منتجات العدوّ إضاءات فكرية | الإنسان إذا تألّه الشيخ راغب: "لقد هزئنا بالاحتلال" الشهيد سليماني: الشهيد مغنيّة شخصيّة لن تتكرر* أدب وفن | فلسطين في مرآة السينما كيف ننتظر الإمام المهديّ عجل الله تعالى فرجه الشريف؟ الحرب الإسرائيليّة على العقيدة المهدويّة

ثقافة سياسية| الحرب المركّبة: أخطر الحروب

بثينة عليق


أن تشعر أنّ العالم كلّه بات يُحاربك، وأن العدو قد نبتت له أذرعٌ وأقدام، ربما كشف وجهه أو تلطّى بلثام، لكنه أحاط بك بكل حيل الشيطان، إذاً العدو يشنُّ عليك «حرباً مركبةً».

مهلاً... لا يعني ذلك أنّه الرابح أبداً.

* معنى الحرب المركّبة
يطلق هذا المصطلح على العمليّات العدائيّة التي تمارَس ضدّ بلد ما وتستخدم فيها كلّ الأدوات المتوفّرة، وهي على نوعين:

1. أدوات عسكريّة: عن طريق المزج ما بين الأساليب الكلاسيكيّة وغير النظاميّة.

2. أدوات غير عسكريّة: أي عبر الوسائل السياسيّة والإعلاميّة والثقافيّة والاقتصادية، وذلك عن طريق المزج بين الأساليب السياسيّة والدبلوماسيّة التقليديّة، والحروب الافتراضيّة (عبر منصّات الإنترنت المختلفة)، مثل:

أ. إغراق الجهة المستهدفة بالأخبار المزيّفة.

ب. رفع دعاوى أمام المحاكم الدوليّة.

ج. التدخّل الممنهج في الشؤون الداخليّة للجهة المستهدفة.

د. إحداث التوتّرات الاجتماعيّة والأمنيّة بين مكوّنات الدول، بهدف إثارة النعرات القوميّة والدينيّة والمذهبيّة والمناطقيّة، وخلق الفتنة.

هـ. الهجوم الثقافيّ على الخصوصيّات الثقافيّة والدينيّة والاجتماعيّة.

و. التركيز على البُعد الاقتصاديّ من خلال العقوبات والحصار والتلاعب بالعملة الوطنيّة.

نستطيع باختصار أن نعتبر أنّ الحرب المركّبة هي مزيج من الحروب الصلبة والناعمة. مع الإشارة إلى أنّ الجهة المستهدفة في هذه الحرب قد تكون دولة، أو جماعة أو منظّمة ضمن الدولة.

* نشأة المصطلح وتداوله
يعود الفضل في نشر هذا المصطلح للإمام السيّد علي الخامنئيّ دام ظله: الذي أطلقه في العام 2022م في خطاب أمام طلّاب جامعات الضبّاط التابعة للقوّات المسلّحة في الجمهوريّة الإسلاميّة في إيران، وذلك في معرض توصيفه لما تعرّضت له الجمهوريّة الإسلامية الإيرانيّة في العام نفسه من أعمال شغب. وقد قال حينها الإمام الخامنئيّ دام ظله: «لم تكن هذه الأحداث التي وقعت خلال الأسابيع القليلة الماضية مجرّد أعمال شغب في الشوارع، بل ثمّة مخطّطاتٌ أعمق بكثير خلفها. لقد أطلق العدوّ حرباً مركّبة، وأنا أقول لكم ذلك بناءً على المعلومات. العدوّ، أي أمريكا و(الكيان الصهيوني)، وبعض القوى الأوروبيّة الشريرة والخبيثة، وبعض الجماعات والمجموعات، وظّفوا إمكاناتهم كافّة في الميدان، أي أجهزتهم الاستخباريّة والإعلاميّة، وقدراتهم في الفضاء المجازيّ، وما كسبوه من تجاربهم السابقة».

* نماذج من الحروب المركّبة
تعدّ الحرب على غزّة 2023م أقرب مثال عن هذا النوع من الحروب، إذ لم يزهد العدوّ بأيّ من الأدوات التي يمكن استخدامها لتحقيق هدفه، بدءاً من القوّة العسكريّة بأنواعها، إلى الحرب الإعلاميّة والسياسيّة والدبلوماسيّة، مروراً بالاستعانة بمجلس الأمن وإصدار القرارات الدوليّة، والحصار الاقتصاديّ، وقتل الأبرياء، وتدمير المنشآت العامّة والخاصّة، بل تدمير المستشفيات وملاحقة فرق الإسعاف، وقتل النازحين في المناطق التي تعهّد بأمنها.

وقد تكرّر هذا الأمر في عدوان تمّوز 2006م، على لبنان، وفي الحرب ضدّ سوريا. كما شهدت الجمهوريّة الإسلاميّة الإيرانيّة نسخة مختلفة من هذا النوع. ويمكن اعتبار أنّ الحرب التي تشنّ ضدّ روسيا في أوكرانيا تشكّل نموذجاً للحرب المركبة أيضاً. يمكن لأيّ مراقب أن يلاحظ أنّ الولايات المتّحدة الأمريكيّة تستخدم هذه الحرب اليوم على نطاق واسع في مواجهة كلّ مناهضيها ورافضي سياسات الهيمنة التي تتبنّاها، من دول ومنظّمات مقاوِمة وعلى رأسها دول محور المقاومة ومنظّمات المقاومة في منطقتنا.

* سبل المواجهة
رسم الإمام الخامنئيّ دام ظله ما يمكن اعتباره استراتيجيّة مواجهة من خلال دعواته الدائمة للعمل على تأمين عناصر القوّة على المستويات العسكريّة والعلميّة والثقافيّة والسياسيّة كافّة. ولعلّ دعوته مختلف مكوّنات المجتمع لممارسة «جهاد التبيين» كلّ من موقعه، هي إحدى أهمّ مراحل هذه المواجهة ومستوياتها، والتي لا يمكن أن تتمّ دون تحقيق حدّ أدنى من الوعي والمعرفة الحقيقيّة للقضايا من خلال التبيين والتنوير والتعبير المنطقيّ والمستدلّ.

كما يركّز الإمام الخامنئيّ دام ظله على معرفة العدوّ وإدراكه وعدم الخطأ في تشخيصه، ومتابعة تنامي قدرته؛ لكي لا يُفاجئنا بتغيير أسلوبه وأدواته. وقد توجّه سماحته إلى التعبويّين في أحد الخطابات بالقول: «واحدة من النقاط التي تضرّ العدوّ، هي امتلاك الشعوب البصيرة؛ لأنّه يسعى إلى السيطرة على العقول، وهي الأهم بكثير من السيطرة على البلدان».
 

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليقاً جديداً

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع

SYRIA. ALEPPOO.NPPOL

علي نجار

2023-12-15 00:09:41

حمى الله قائدنا دائما ما كان وسيبقى هو السراج الذي ينير بصائرنا وقد اثبت وبجدارة وحكمة وحنكة منقطعة النظير هذا البعد والرؤيا الحقيقة ونتائج الاحداث بكل وضوح ولطالما لقن الاعداء دروسا واعطانا عبر في احاطته بكل مخطاطتهم الخبيثة وبكل فتنهم

مملكة البحرين

علوي أسماعيل

2023-12-18 13:20:43

ممكن أرسال أعداد مجلة بقية الله +العدد 387 الى بريدي الألكتروني أعلاه