غلاف "ذكي" يخبرك بجودة المواد الغذائيّة سليماني خادمٌ لضريح الإمام الرضا عليه السلام بعض ذكرياتنا الأولى وَهمٌ ابتدعته أدمغتنا! منتجات "السلايم" الشهيرة تهدّد الأطفال سليماني خادمٌ لضريح الإمام الرضا عليه السلام "خرائط غوغل" ترصد مفاجأة على سواحل لبنان! فصيلة الدم المفضّلة لدى البق وجبات العشاء المتأخّرة "تهدّد" حياتك! التدخين السلبيّ يسبّب شخير الأطفال اليمن بعد 1200 يوم من العدوان السعودي

فقه الولي: من أحكام القـرآن الكريم


الشيخ علي معروف حجازي


تتعلّق بالقرآن الكريم وبكلماته مجموعة من الأحكام الفقهيّة، تُبرز احترام القرآن وتعظيمه. وفي هذه المقالة نذكر بعض هذه الأحكام.
1- مسّ كلمات القرآن: يحرم مسّ كتابة القرآن الكريم على المُحدِث، بلا فرق بين آياته وكلماته، ولا فرق بين الحروف والمدّ والتشديد والحركات الإعرابية. فمن أراد مسّها يجب عليه الطهارة من الحدَثَين الأكبر والأصغر، ولكن إذا مسّها المُحدِث بواسطة حائل -كالقفّازات- فلا إشكال في ذلك، بل يجوز ذلك.

2- لغة المكفوفين:
النقاط النافرة التي يستعين المكفوفون بها في القراءة والكتابة، والتي هي علامات على الحروف الأصليّة ليس لها حكم الحروف الأصليّة، فيجوز للمُحدِث مسّها قبل الطهارة. نعم إذا كانت بنظر العُرف تُعتبر خطاً فيجب مراعاة الاحتياط في مسّها.

3- تقطيع أوراق المصحف:
يجوز تقطيع الأوراق التي تحتوي على آيات قرآنيّة بالآلة الكهربائيّة المسمّاة بـ(التلّافة)، إذا لم يُعدّ ذلك إهانة بنظر العُرف، ولكن إذا لم توجب محو كتابة لفظ الجلالة والآيات القرآنيّة، فلا يجوز مسّها من دون طهارة.

4- مسّ الصغير لكتابة القرآن:
يصير الصغير مُحدِثاً بالأصغر بعروض نواقض الوضوء، ولكن لا يَحرُم عليه مسّ كتابة القرآن، ولا يجب على المُكلّف منع الصغير من مسّ كتابة القرآن الكريم. نعم يجب تجنيبها الهتك أو التنجيس.
يحرم مسّ كتابة القرآن الكريم من دون طهارة، سواء كانت الكتابة في المصحف أو في كتاب آخر، أو في جريدة، أو مجلّة، أو لوح، أو جدار، أو غير ذلك.

5- طباعة القرآن من غير وضوء:
يجوز طباعة آيات القرآن الكريم من دون وضوء، حتّى لو كانت الحروف بارزة على جهاز الطباعة أو لوحة مفاتيح الحاسوب (الكمبيوتر).

6- طبع ونشر الآيات القرآنيّة:
يجوز طبع ونشر الآيات القرآنيّة على الأوراق والثياب والأوسمة والطوابع البريديّة والصحف والمجلّات وغيرها، ولكن يجب على مَن تصل إلى يده مراعاة أحكامها الشرعيّة فيها، من التجنّب عن الهتك والتنجيس، وعن المسّ بدون طهارة. ولا يجوز كتابة أو طباعة كلمات القرآن بالحبر المتنجّس.

7- مسّ كلمات القرآن عبر الشاشة:
إذا ظهرت كلمات القرآن على شاشة الهاتف أو الحاسوب أو ما شاكل ذلك فيجوز مسّها للمُحدِث.

8- حرمة تنجيس المصحف:
لا يجوز تنجيس المصحف الشريف، حتّى غلافه لا يجوز تنجيسه. وإذا تنجّس المصحف يجب المبادرة إلى تطهيره فوراً.

9- كلمات القرآن على الثياب:
إذا كانت الثياب كـ(المريول) تحتوي على كلمات القرآن الكريم، فلا يجوز غسلها في الماء المتنجّس.

10- سجدة التلاوة:
يجب السجود عند تلاوة أربع آيات، وهي: الأولى: قوله تعالى: ﴿إِنَّمَا يُؤْمِنُ بِآيَاتِنَا الَّذِينَ إِذَا ذُكِّرُوا بِهَا خَرُّوا سُجَّدًا وَسَبَّحُوا بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ﴾ (السجدة: 15). الثانية: قوله تعالى: ﴿وَمِنْ آيَاتِهِ اللَّيْلُ وَالنَّهَارُ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ لَا تَسْجُدُوا لِلشَّمْسِ وَلَا لِلْقَمَرِ وَاسْجُدُوا لِلَّهِ الَّذِي خَلَقَهُنَّ إِن كُنتُمْ إِيَّاهُ تَعْبُدُونَ﴾ (فصلت: 37). الثالثة: قوله تعالى: ﴿فَاسْجُدُوا لِلَّهِ وَاعْبُدُوا﴾ (النجم: 62). الرابعة: قوله تعالى: ﴿كَلَّا لَا تُطِعْهُ وَاسْجُدْ وَاقْتَرِبْ﴾ (العلق: 19).
يجب في سجود التلاوة وضع المساجد السبعة على الأرض، ووضع الجبهة على ما يصحّ السجود عليه أيضاً. وأمّا سائر الشروط الأخرى المعتبرة في سجود الصلاة من الاستقبال والوضوء والذكر ونحوها فليست معتبرة في سجود التلاوة. ولا يجوز تلاوة الآيات الأربعة في الصلاة.

11- استماع آيات التلاوة:
يجب السجود عند استماع آيات السجود (وليس عند سماعها)، حتّى لو كان الاستماع بواسطة الإذاعة أو جهاز التسجيل.

12- سبب السجود:
يجب السجود عند قراءة مجموع الآية، فلا يجب بقراءة بعضها.

13- أربع سور هي سورتان:
سورة الفيل والإيلاف هما سورة واحدة. وسورة الضحى والانشراح سورة واحدة. ولا يجوز قراءة واحدة منهما في الصلاة، بل يجب قراءة الاثنتين معاً عند اختيارهما، وتجب قراءة الفيل أوّلاً ثمّ الإيلاف، مع البسملة بينهما. وتجب قراءة الضحى أوّلاً ثمّ الانشراح، مع البسملة بينهما.

14- القراءات:
تجوز قراءة القرآن الكريم بأيّ واحدة من القراءات السبع المعروفة.

15- البسملة:
البسملة جزء من سورة الحمد، ولا تعدّ جزءاً من باقي السور، ولكن يجب قراءتها في الصلاة. ولو أتى بالبسملة بقصد سورة ثمّ غيَّر وأتى بسورة أخرى فلا يجب تكرار البسملة. كما لا يصحّ على الأحوط الاقتصار على البسملة في صلاة الآيات كجزء مستقلّ.

16- قراءة إمام الجماعة:
لا تصحّ جماعةُ من يُحسن القراءة خلف من لا يُحسن القراءة.

17- الحائض والنفساء:
لا يجوز للحائض والنفساء قراءة آيات السجدة، ويجوز قراءة الباقي على كراهة، وتزول الكراهة في أوقات الصلاة، ولا يجوز للمجنب قراءة آيات السجدة.

18- بيع المصحف:
يجوز بيع المصحف على المسلم، والأحوط استحباباً الاجتناب عن بيعه، ويمكن جعل المعاوضة على الغلاف ونحوه. ولا يجوز تمكين وتسليط غير المسلم من المصحف الشريف. نعم لا مانع من إهدائه إذا لم يكن فيه هتك وإهانة.

19- إهداء قراءة القرآن إلى غير المسلم:
يجوز قراءة القرآن وإهداء ثوابه إلى غير المسلم حتّى الكافر.

 

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليق جديد

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع