السيّد نصر الله "يغزو" الجامعات "شراء الوقت" يزيد الشعور بالسعادة التدخين قاتل وإن قَلّ! الشمّام يقي من السرطان وأمراض القلب والشرايين طريقة فعّالة لمحاربة الشيخوخة المبكرة طلّقها لإصرارها على تصوير الطعام الإمام الخامنئي دام ظله يُهدي ١١٥ كتاباً لمكتبة مسجد هذا ما تفعله الكلمات المتقاطعة بدماغك! النسيان يجعلك أذكى الموسيقى قد تعرّضك للخطر أثناء القيادة!

سجل الزوار

كافة المشاركات سيتم عرضها على إدارة الموقع قبل نشرها

عرض كافة المشاركات

درس المراسلة

حسين نجم | إلمانيا | 2016-12-15 16:23:26

انا مغترب في المانيا واتمنى قبولي

الإنتساب إلى الدروس المراسلة

حسين نجم | إلمانيا | 2016-12-15 00:46:20

انا مغترب في ألمانيا واتمنى ان ادرس عبر المراسلة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته للدراسة بالمراسلة يمكنكم التواصل مع معهد الإمام المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف عبر الموقع التالي: http://maahadalmahdi.net/

تحية اكبار

محمد بن علي فضيلي | تونس | 2016-11-03 18:33:47

بسمه تعالت قدرته كنا سابقا في تونس وفي الجنوب عندما نتحصل على عدد من مجلة بقية الله عيد لنا ونتناول العدد ككنز ثمين ويدور العدد على الاخوة المستبصرين وتدور الايام ويتطور العالم ويصبح قرية واحدة ثورة بكل معنى الكلمة وتصبح مجلة بقية الله بين ايدينا دوريا وفي كل شهر هذه النعمة حقا ولكن مرارة في قلبي يا ريت الكثير ينفتح على فكر اهل البيت ع من خلال هذه المجلة الراقية وهي منهج خط الامام ربي يوفقكم اخوكم يتمناء لكم التوفيق بحق الزهراء ع السلام عليكم ورحمة الله نسأل الله أن يوفقنا جميعاً لخدمة أهل البيت عليهم السلام، كلٌّ من موقعه. موفقين بحق محمد وآل محمد تحياتنا لكم، ولهلنا في تونس الحبيب

حول إصدار تطبيق لمجلة بقية الله

نجيب | لبنان | 2016-11-02 00:48:32

نرجو من جنابكم العمل على إصدار تطبيق لسهولة استخدامه عوضاً عن الموقع الإلكتروني، موفقين في خدمة مجتمع المقاومة ولكم الأجر والثواب السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن بصدد تطوير تطبيق في القريب العاجل إن شاء الله، شكراً لاهتمامكم.

شكر واعجاب

انتصار حميد | المملكة المتحدة | 2016-09-30 16:38:34

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليك يا ابا عبد الله ااحسين وعلى الارواح التي حلت فنائك ... شكر خاص لكل العاملين على اصدار هذه المجله القيمه ونتمنى لهم التوفيق والنجاح ...ويعجبني ان انابع كل ما يكتب ويصدر عنكم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. عظم الله أجوركم تسعدنا متابعتكم.. نسأل الله أن نكون من الموفقين لرضاه

توفير اصدارات المجلة

جلال علي زيد | يمن | 2016-09-22 15:57:44

السسلام غليكم اسرة مجلة بقية الله .. اولا نشكركم على مجهودكم الطيب والمبارك ..ونتمنى لكم التوفيق والتسديد ..ونتمنى منكم توفير اصدارات المجلة في بلدنا العزيز اليمن .. وعليكم السلام ورحمة الله نشكر لكم طيب مشاعركم.. ونسأل الله ان يوفقنا لذلك في القريب العاجل..

طلب توظيف

دعاء سعيد | لبنان | 2016-08-20 13:15:41

ضرة المعنيين الكرام، لطالما تابعت الاعداد الشهرية للمجلة التي تحمل اجمل لقب يحب صاحب العصر(عج) ان يُنادى به. ولاني منذ سنين عدة اكتب العديد من المقالات العلمية من ضمن اختصاصي(ماستر 2 في الكيمياء الفيزيائية من الجامعة اللبنانية) وترجمة العديد من الدراسات الجديدة التي يجب على الرأي العام معرفتها وبالاضافة الى الكلمات الادبية في المناسبات التي كانت تحييها التعبئة التربوية في الثانويتين التي تنقلت بهما لذا تشجعت لمراسلتكم. ارجو من شخصكم الكريم قبول طلبي فأنتم بهذا تفتحون لي بابا الى الجهاد بالكلمة وتزكية علمي الذي اكرمني الله بتعلمه. بإنتظار ردكم، مع فائق الشكر ودمتم في توفيق الله وبركة الامام(عج). دعاء. وعليكم السلام ورحمة الله اهلاً بكم أختنا الكريمة، الرجاء إرسال نماذج من كتابتكم وأبحاثكم إلى البريد الالكتروني: baqiatollah.msg@hotmail.com موفقين

الأشتراك الشهري

علي البحراني | البحرين | 2016-07-24 14:34:57

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته بارك الله في جهودكم بسبب الظروف الحالية في البحرين و صعوبة دخول المجلة و منعها أريد أن أشترك و ترسلونها بصيغة PDF على الأيميل . جزاكم الله خير الجزاء . وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته نعمل على توفير المجلة كاملة على الموقع بصيغة pdf في وقت قريب. موفقين

عن المجلة

ناصر | السعودية | 2016-07-09 04:34:31

سلام عليكم هل من سبيل للحصول على أعدادها في البحرين ؟ وعليكم السلام ورحمة الله نعم يمكنكم الحصول عليها من : -مكتبة بنت الهدى: البحرين سوق واقف. هاتف 0097333341234 -دار العصمة: البحرين - السنابس. هاتف نقال: 0097339214219. فاكس: 0097317795025

عاءله شهيد اکيد امه

هادي | إيران | 2016-07-06 11:46:40

سلام عليکم السلام عليکم يا اخواننا و اخواتنا في ارض مقاومه السلام عليک علي شهدا دفاع مقدس اثنين شهر منذ في مزار سيده معومه( س ) في مدينه قم ام شهيد عاههد محمد انا اتکلم مع امه و هي اعطيني صور ابنها و انا في تاريخ2016/7/15 انشالله تاتي لبنان احب و اريد اشوف عاءله شهيد اتمني ارسلت لي ادرس مدينه و بيت امه و عاءله شهيد شکرار لا يجعل رسالتي في صفحه

سؤال

ايمان | ليبيا | 2016-07-04 09:24:49

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جزاكم الله عنا أحسن وأفضل الجزاء في الدنيا ولآخرة وذللك على الجهود التبلغية التي تبذلونها في خدمة هذا الدين السؤال:لدي مشكلة أريد طرحها في باب الاسرة والمجتمع (مشكلتي)فما السبيل لذلك؟ وجزاكم الله عنا خيرا وعليكم السلام ورحمة الله يمكنكم إرسال مشكلتكم إلى البريد الالكتروني التالي: baqiatollah.msg@hotmail.com موفقين لكل خير

تحميل المجلة

أمين صالح النهمي | يمن | 2016-06-28 02:18:50

نريد تحميل اعداد المجلة bdf هل بالإمكان ذلك ودمتم بألف خير لم نفعل خدمة التحميل pdf بعد. لا زلنا في مرحلة تحميل الأعداد السابقة.

كيف أحصل على المجلة ورقيا

ناصر | السعودية | 2016-06-16 17:13:43

السلام عليكم كيف أحصل على المجلة ورقيا وعليكم السلام ورحمة الله من الصعب الحصول عليها ورقياً في السعودية. موفقين أخي الكريم

مجلة 132

دكتور رسول الحسيني | العراق | 2016-05-27 20:30:24

الإخوة الأعزاء نحتاج العدد 132 مجلة بقية الله مع تمنياتي لكم بلتوفيق السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سنعمل على تحميله على صفحات الموقع خلال هذا الأسبوع إن شاء الله.

شكر وعرفان

زينب الزايدي | يمن | 2016-04-10 20:30:53

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته... نشكركم جزيل الشكر على جميع المواضيع الأكثر من رائعه.. فنحن من المتابعين لكم في دوله اليمن السيعد، فكل من كان يسافر إليكم كان يحضر كميه من هذه المجله التي نعجز عن وصفها. فشكرا لكم...وإلى الأمام.. وعليكم السلام ورحمة الله.. نعتز ونتشرف بمتابعتكم.. أهلاً بكم

تعليق على موضوع الحجاب بشكله المشوه في العدد 294

سمير علي / لبنان | لبنان | 2016-04-09 12:37:09

بعد التحية والسلام،،، ورد جملة تحتاج للتدقيق من قبل كاتبته( د. سحر) وإدارة المجلة الكريمة، وهي كما جاءت ( فصل الحجاب عن العفّة أمر غير ممكن، يفرغ الحجاب من مضمونه، كما هو حاصل اليوم. فهما مسألتان متلازمتان في الرؤية الاسلامية فكما لا قيمة للحجاب بدون عفّة داخليّة كذلك لا تكتمل العفّة إلا بالحجاب والستر الخارجيّ للجسد) صحيح أنّ الحجاب والعفّة متلازمتان في الرؤية الاسلامية، والعفّة واحدة من أهداف الحجاب ووجوبه،، ولكن إن لم تحرز العفّة الداخليّة للمحجبة هذا لا يعني لا قيمة للحجاب، وليس بالضرورة يكون هناك ربط بين العفّة الداخلية والحجاب، لأن بحسب ما ورد من آيات الستر، وما تعرض له الشهيد مطهري في كتابه مسألة الحجاب الذي استستقى منه كتّاب هذا الموضوع في الملف يبين أنّ الحجاب الشرعي حاجة مجتمع سليم من الآفات له أهداف عدة ولا تنحصر أهدافه بالعفّة، والعفّة الخارجيّة واحدة منها، وأمّا العفّة الداخليّة تحصيلها لا يكون إلا بالتقوى،،، فكم من محجبّة زنت، وكم من سافرة بقيت على عفّتها، راجع فلسفة الحجاب بنظر الشهيد مطهري في كتابه مسألة الحجاب

اشتراک

نرجس | إيران | 2016-03-05 17:17:23

سلام علیکم هل یمکن الاشتراک بالمجلة من خارج لبنان ؟ وكيف ذلك ؟ وعليكم السلام ورحمة الله يمكن الاشتراك من خارج لبنان، للتواصل الرجاء الاتصال على الرقم التالي: 0096170924643

وحدانية الى ارواح شهداء الدفاع المقدس . و تتساقط الدماء..

حسن علي عياد | إيران | 2016-02-22 17:23:21

و تتساقطُ الدماء.. من أغلى عروقٍ تتساقط.. عروقٌ أقسمت أن لا تكونَ كسائر الخلائق.. تنزفُ من أجل اُحُد ..من أجل صِفين..من أجل كربلاء ..من أجل الخاتَمِ ابن الحسن..من أجل خاتم الانبياء.. من أجسادٍ حرقَتها رمضاءُ كربلاء منذِ عقودٍ خلَت.. و تتساقط الدماء.. فكأنها سكَنت واديها مُنذ زمن و انتظرت إمامها.. على كُثبان الطَف.. في لَهيب الفلوات.. تحت نخلِ الوُغى.. في معسكرِ الحُسين.. عند خيمة العباس.. في حِراسة زينب.. وفاءًا للمُجتبى.. و تتساقطُ الدماء.. دماءٌ زكية..وُرديةٌ..حُسينية.. على لَحنِ الشهادة... شهادةُ سَيدِ الشهداء.. آآآهٍ لهؤلاء.. الفائزون برصاصة عشقٍ و جوار الانبياء.. و تتساقطُ الدماء.. شهيقُ عِشقٍ و زفيرُ شهادة.. من أنتم ؟! أأنتم حديثُ الروح و خِطاب السماء..!! و تتساقط الدماء.. أبَوتُم كأبي تُراب ألا ترحلوا إلا بضربات الحُسام و شظايا الحَنين .. حَنينُ الشهادة.. إذهبوا.. !! فكأس الأكبرِ لَكُم.. كأسُ النبيِ الأوفى..أوفى لَكم.. شهداء على بُعد الفٍ و ثلائمئةٍ و نَيفٍ من كربلاء ..يا لهُ من وفاء .. و تتساقطُ الدماء..⚫ إلى ارواح شهداء الدفاع المُقدس. بقلم حسن علي عياد من جنوب لبنان ، من بلدة طيرفلسية الجنوبية السلام عليكم ورحمة الله يرجى تحويل مشاركاتكم إلى البريد الإلكؤتوني baqiatollah.msg@hotmail.com لتنشر في المجلة. موفقين

استفسار

باسم الشاخوري | البحرين | 2016-02-14 12:56:24

السلام عليكم لا أعرف كيف أصف مجلة بقية الله القيمة ، مجلة رائعة بحق . كيف يمكنني أن أحصل على أعداد المجلة بصيغة pdf شكرا لكم . وعليكم السلام ورحمة الله.. شكراً لكم. الموضوع يحتاج إلى تقديم طلب للإدارة والتواصل الشخصي في مكاتبنا في لبنان. موفقين لكل خير

شكر وتقدير

نزار راضي الكعبي | العراق | 2016-02-09 10:05:34

شكرا على ماتقدمونه من مواضيع مفيده وبارك الله فيكم العفو. نسأل الله أن يوفقنا جميعاً لما يحب ويرضى. مشكورين لمتابعتكم.

رسالة تقدير إلى المجاهدين

سارة فقيه | لبنان | 2016-02-06 08:32:29

   قال لي يوماً بِمَ توصينني ؟  فقلتُ لهُ : بالشّهادة ِ.طبَّر على كَتِفي و قالَ :بورِكتِ ريحانَتي. و عادَ مُسْتَشهِداً ...    سلامٌ عليكُم يا مَن كلّلتُمُ الأرضَ أزاهيراً مِنَ النّصرِ مِن طيبِ دِماكُم ،  و أينَعَت مِن تُرابِ مقْدَمِكُم ساحُ الجِهادِ...  سلامٌ عليكُم يا مَن تلوتُمِ الشّهادةَ قرآنَ وفاءٍ و صعدتم على جبالِ العزّ زغاريداً تعالَت على وترِ الألحانِ ... هيَ تلكَ البندُقيّةُ التي روت أجملَ القصص و حكت عن رصاصاتِ الفؤادِ..  هي تلكَ النعالُ التي روت تعباً لامَسَ أقداماً مشَت على دروبِ النصرِ كي تلقى العبيرَ ... ماذا أقولُ لستُ أدري !  و ماذا قد يُقالٍ عن حبيبٍ بل ملاك !؟ لستُ أدري ... ميلادُكُم يومُ الشّهادةِ  ، و شهادَتُكُم كُلُّ الحياة ... مِن عرقِ كفوفِكُم و الجَبينِ شرِبتُ ماءً كي يُداري ظمأي.. لا بل كوّنتُ عُطراً أشتَمُّ مِنهُ طيبَ الجِهادِ ...    أهديكُم باقةً مِنَ الوردِ فَحواها :بورِكتُم ،بُورِكَت سَواعِدُكُم ، بورِكَتْ أجسادُكُم ، بورِكَت ، بورِكَت دِماكُم.  و السّلام.  كلمات سارة فقيه

قصيده

محمد طلعت محمد دنيا | مصر | 2016-01-15 14:40:50

بسم الله الرحمن الرحيم أتشرف بأن أرسل هذه القصيدة إلي مجلتكم العظيمة وأتمنى أن تنال إعجابكم وأتمنى أن تردوا عليا بسرعة علي بريدي الالكتروني وتبشروني بنشركم قصيدتي في مجلتكم الكريمة الاسم : محمد طلعت محمد دنيا العنوان : جمهوريه مصر العربية ( قرية مسهله – مركز السنطة – محافظه الغربية ) Email : mohamedtalaatdonia@yahoo.com " في الذكر الحكيم " رَبٌّ يسود المُلْك هُوْ معطاؤنا بالمُوْثَرِ يتيه في أفهامنا عُلاً بديع المنظر رَوْضٌ غزير الطرْح في أيامنا بالأَخْيُرِ يفوح في أنفاسنا شذاً مثيل العنبر هَدْيٌ أَبَرَّ الخلق في أكواننا بالأَذْكُرِ فَقَرَّ في وجداننا طَلَا أصيل الجوهر حِزْبٌ يقود النصر من أجدادنا للحاضر يَبُثُّ في آفاقنا ضيا كلام القادر حِفْظٌ يصون الكل هُوْ مفضالنا بالذاخر نَلِمُّ من فرقانه جَنَي كفيض الأبْحُرِ طُهْرٌ بَهِيُّ السمت يا تجميلنا بالناضرِ نعيش في أذكاره حِمَي منيع الأسْتُرِ تقوي تُدِرُّ الرزق من وَهَّابها كالأنهر نفيض من آياتها غِنَي بكل الأدهر عِلْمٌ أذال الجهل يا تذكيرنا بالغافر فكان في ترتيله صفاً لنفس الثائر حُسْنٌ يُشِعُّ النور من قرآننا في الأَصْدُرِ يقول يا أبرارنا معا لمحو المنكر " تمت بحمد الله " السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نشر القصيدة في متن المجلة يرجى إرسالها إلى البريد الإلكتروني التالي: baqiatollah.msg@hotmail.com

سيدي حسن نصرالله

رضا فقيه | لبنان | 2016-01-05 00:18:03

سيدي.. حسن نصرالله ماذا تريد بعد؟؟ في عيد الشهداء في تشرين الأول جلست امام الشاشة أرقبك، كنت الأب والصديق في كلامك الموجه لنا نحن عوائل الشهداء.. انا الذي بتُّ سعيدا لاني تساويت معك، سيدي لاننا صرنا نحن االأثنين من عوائل الشهداء. وجدت صفة تجمعني معك اليوم على الارض، ضامنا بذلك جنة عرضها السماوات والارض.. انت قدمت هادي .. ونحن قدمنا غسان وجميل.. ساجد الذي ارهب الصهاينة في مجزرة الدبابات، وارهب التكفيرين في سوريا.. ارتحل الى العلي الاعلى ليقول اننا لن نترك الساح لان العدو واحد.. وجميل الاب الصغير الجميل الذي اراد ارتحالا يليق بجهاده فكانت ساحته كفريا والفوعة المحاصرتين لانهما تدعمان المقاومة.. ارتحل جميل وغاب قائلا اجعلوني غريبا كامامي علي الرضا غريب الغرباء الذي لازال هناك هناك بعيدا بعيد.. كما كان حال هادي يوم ارتفع شهيدا وحضنته ارض فلسطين المغتصبة الى ان حان موعد الحرية الذي ازهر في ايار 2000. موعدنا مع غسان المعروف بـ(ساجد الطيري) الجنة وموعدنا مع جميل الحرية والنصر قريبا باذن الله.. عندما انظر في وجهي اخواي.. احاول ان اعيش طفولتنا من جدبد لكني لا ارى الا مستقبلنا مع النصر والحرية.. اطفال ساجد واطفال جميل يلعبون اليوم في ساحة الطيري لعبة المقاومة والاحتلال.. منتظرين السنون التي سيحمل كل منهم سلاحه.. عائلتنا الصغيرة والكبيرة تقول لك : سيدي حسن نصرالله ماذا تريد بعد؟ ماذا تطلب؟ ارواحنا فدا هذا الخط، لانك ابن رسول الله، ابن الامام علي، ابن فاطمة الزهراء.. ومهما قدمنا لن نكون الا جنودا على طريق الحق الذي تقوده انت، والذي قال فيه الامام علي(ع): "لا تستوحشوا طريق الهدى لقلة سالكيه". رضا حسين فقيه (اخو الشهيدين ساجد الطيري وجميل فقيه)

اشتراك سنوي للمجلة

Nayil Reza | الهند | 2015-11-30 15:33:04

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته أما بعد فأنا أريد الاشتراك بالمجلة سنوبا وسأدفع المبلغ أيضا بحيث أن المجلة يمكن ان تأنيني عبر البريد الى الهند لو سمحتم شكرا أخوكم نائل رضا من الهند

معجب بكل مايكتب

الشريف فاروق شعبان | الإردن | 2015-11-03 19:33:37

جزاكم الله الخير كله لخدمة الأمة الاسلامية أهلاً بكم أخونا الكريم. نسألكم الدعاء. موفقين لكل خير

وجدانيات عن الامام الحسين - للنشر

حسن | سوريا | 2015-10-29 13:25:07

سلامي لكم : أرجو نشر هذه الوجدانيات للأخ لبيب صندوق من سورية الذي أحب أن تنشر في مجلتكم الغراء ولكم الشكر : [ وجدان ] ياقوتاتُ عِقْدِ كربلاءَ الحمراء .............. لبيب صندوق – سورية عِقْدُ يَاقوتٍ أَحْمرُ يا لثرائِهِ.. ليس لهُ مثيلٌ بِعُلُوِّهِ وكمالهِ وجمالهِ.. عيني على حسينٍ أبهى عقيقاته .. والثانيةُ على أهلِ بيتهِ وأًصحابهِ وأحبَّائِهِ.. عُنُقُ الزمانِ مكانٌ يليقُ بِقَدْرِهِ.. فرؤى الشعوبِ فيضٌ مِنْ قَسَماتهِ.. ياقوتةٌ بجوارِ ياقوتةٍ.. ما أجمَلَ صُنْعَ الله في صياغةِ حَبَّاتهِ.. والقِصَّةُ أَنْ أَلَمَّ بالإسلام خَطرٌ أَحاطَ بِشّجراتِهِ.. أيا عَجَباً ! قد أصفَّرتْ أوراقُهُ والعهدُ بَعْدُ في بداياتِهِ.. وأضحَتِ التُربةُ تَشَقَّقُ قحطاً، من الطُغاةِ تصرخُ: العطشَ العطشْ، ليسَ لي ربٌ سواه أستغيثُ بِنعمائِهِ.. نُفُوسٌ جَادَتْ فَفَازَتْ بقبولهِ، إِذْ ذابَتْ بصراطِهِ.. وشربَتِ الأرضُ حتى ارتَوَتْ، واهتزَّت حتى رَبَتْ بفلاتِهِ.. الحُسَيْنُ ضَحَّى.. ليبقى الدينُ صَادِحاً في الكونِ بِكُلِّ زمانِهِ ومكانِهِ.. أضاحي تَمدَّدَتْ، تُناجي حسيْبَها بعالي طبقاتِهِ.. العطاءُ ظاهرٌ بِكُلِّ جَنَباتِها لتهيمَ في إِرْضائِهِ.. مُتْخَمَةٌ بالجراح، وكلُّ جُرْحٍ كَأَنَّهُ الشِفَاهُ تقول: في سبيلهِ لا نَهَابُ الموتَ بأقسى حالاتِهِ. وهذا الترابُ قَدِ احتارَ إذ حلَّتِ البركةُ بحبَّاتِهِ.. التي حملت كُلَّ هذا الطُهْرَ بدمائِهِ.. أّيبْكي على أهلِ بيتٍ وأصحابٍ ضَمَّهم ؟ أم يفرح بكنوزِهِ ووديعاتِهِ ؟. والسماءُ غَارَتْ مِنْ ثَرى حَضَنَ بطيَّاتِهِ.. نجوماً يملؤُ الفَضَاءَ بريقُها وشعاعَاتِهِ.. تهدينا الطريقَ في ظلامِ الليلِ.. وهي من قديم الزمان وأوقاتِهِ. كربلاءُ.. مدرسةٌ للجُودِ بِكُلِّ صِفاتِهِ.. بحرٌ واسعٌ ليس له حدودٌ، وأسرارُهُ في موجاتِهِ.. مَنْ يَمخُرُ فيها يِصِلُ شَطَّ الأمانِ، وينَالُ المنى بِغاياتِهِ. الخليلُ لِلّهِ قدَّم اسماعيلَ قُرباناً لِطاعاتِهِ.. وحُسْينٌ قدَّم أُباةَ نُفوسٍ.. وتَوَّجَها بِبَذْلِ حياتِهِ، وخَضَّبها بالدَّم.. لِنحْيا بَعْدهُ بِهدْيِ الله وآياتِهِ. وأنْتِ يا نَفْسُ تَبْخَلين من المآقي بِدمعٍ لوفائِهِ.. إبْكِ عَيْنَايَ إبْكِ.. عُمْراً تَائِهاً بذُنوبِهِ وخطيئاتِهِ.. واغْسلي هذا القلبَ بطاهراتِ دموعٍ.. تهدينا الطريقَ لجنَّاتِهِ. لمشاركاتكم في المجلة يمكنكم مراسلتنا على البريد الالكتروني baqiatollah.msg@hotmail.com

إقامة العبد الصالح (ص)للجدار

vqh hgf'h,n | مالي | 2015-10-15 11:01:19

إقامة العبد الصالح (ص)للجدار : انطلق موسى (ص)والعبد الصالح (ص)حتى دخلا قرية من القرى فجاعا وعند ذلك طلبا من أهلها القرى وهو طعام الضيوف فرفضوا أن يطعموهم شيئا فسارا فى القرية وبينما هم سائرون وجد الرجلان جدارا وهذا الجدار يريد أن ينقض أى يتهدم فعمل العبد الصالح (ص)على أن يقيمه من جديد فكان أن أقامه أى بناه بناء حسنا فلما أتم البناء قال له موسى (ص):لو شئت أخذت على بنائه أجرا فكان هذا القول نهاية الطريق المشترك بينهما وفى هذا قال بسورة الكهف: "فانطلقا حتى إذا أتيا أهل قرية فأبوا أن يضيفوهما فوجدا فيها جدارا يريد أن ينقض فأقامه قال لو شئت لتخذت عليه أجرا قال هذا فراق بينى وبينك " وقد فسر العبد الصالح (ص)لموسى (ص)السبب فى بناء الجدار وهو أن الجدار أى المبنى كان ملكا لطفلين يتيمين وكان تحت المبنى كنز لهما وكان أبوهما مسلما فأراد الله أن يكبرا ويحصلا على الكنز رحمة منه بهما وفى هذا قال تعالى بسورة الكهف :"وأما الجدار فكان لغلامين يتيمين فى المدينة وكان تحته كنز لهما وكان أبوهما صالحا فأراد ربك أن يبلغا أشدهما ويستخرجا كنزهما رحمة من ربك ".

عن المجاهدين

مريم محمد | سوريا | 2015-10-14 10:55:12

مع نسمات الهواء وزقزقة العصافير وصل النداء نداء بلدنا وكأنه نداء الحسين عليه السلام من كربلاء يدعو شبابنا الى الجهاد ويقول (هل من ناصر ينصرني) فهبوا شباب كاﻷسوود تاركين وراءهم قلوبآ يخرقها الم الفراق ومضوا إلى ساحات الجهاد.ليدافعو عن تلك الضيعة التي اصابها الحزن والبلى حملوااجسادهم القوية واعمارهم الصغيرةومضوا لايملكون سوى سلاح عقيدتهم سلاح المقاومة سلاح العزة والكرامة.. فسلاما الى تلك المجاهدين ..مجاهدين المقاومة اﻹسلامية.. مأجورين.. لمشاركاتكم في المجلة يمكنكم إرسالها على البريد baqiatollah.msg@hotmail.com

شكر لمجلة بقية الله العظيمة

مريم محمد | سوريا | 2015-10-14 10:45:11

لااعرف كيف لي ان اوصف تلك المجلة الرائعة بكلامتها الروحانية اريد الاشتراك في المجلة شكراً لكِ أختنا الكريمة لا أعتقد بأن عندنا اشتراكات في سوريا. يمكنكم متابعتنا الكترونيا موفقين لكل خير

تسجيلي ضمن المتابعين لمجلتكم

محمد جواد الخُزاعي | البحرين | 2015-10-08 15:40:04

بِسْم الله الرحمن الرحيم والصلاة و السلام علي خير الأنبياء و المرسلين و علي ال بيته الطيبين الطاهرين أرجو ان أكون ضمن سجل الزوار و القارئين لموقعكم الإلكتروني وأتمنى ان أكون من المتابعين لمجلتكم ولعلمي بان الموقع يحجب بين الحين و الأخر و انشاء الله الا تكون توقعاتي صحيحة . الله يوفقكم لخدمة المؤمنين و السلام عليكم و رحمة الله وعليكم السلام ورحمة الله أهلاً بكم اخاً عزيزاً

دعاء بظهر الغيب

حسن الاسدي | العراق | 2015-07-14 04:08:52

اني ادعوا لكم بالتوفيق والنجاح في الدنيا والاخره تحياتي الولائية اليكم شكراً جزيلاً لكم دعاؤنا لكم بالمثل وأكثر..

رسالة

ريم | لبنان | 2015-07-03 14:45:17

السّلام عليكم أناأمتلك هواية الكتابة بفضل الله وأريد أن أوظفها في خدمة الدين و أهل البيت والمجتمع...هل أستطيع أن أتعاون معكم لنشر تلك الكتابات؟؟ إذا أمكن ،وشكرا لكم... وعليكم السلام ورحمة الله يمكنكم إرسال نموذج من كتاباتكم إلى البريد الإلكتروني التالي: baqiatollah.msg@hotmail.com أو زيارة مكتب المجلة : المعمورة - الشارع العام - مبنى جمعية المعارف الإسلامية. موفقين

طلب مشاركة

محمد يحيى حجازي | لبنان | 2015-07-02 03:37:59

السلام عليكم جهادكم الذي يقدره الجميع في سبيل رفع المستوى الثقافي لشعب المقاومة ونشر فكر المقاومة نقدره ونحترمه وأود لو أستطيع مشاركتكم هذا النشاط القيّم بنشر قصيدة من وحي المقاومة بشكل شهري في مجلتكم المباركة علّي بذلك أشارككم الأجر وتكون كلمتي رصيداً لي يوم لا ينفع مال ولا بنون ... وأنتظر بفارغ الصبر ردكم وعلى سبيل المثال لبعض شعري: الردُّ آتٍ عهدنا راياتنا.....تعلو بأرض القدس فوق الأنجمِ سنزيلُ إسرائيل هذا وعدُنا.....والنصرُ حتمٌ في سجلّ الضيغمِ النصر حتم في سجل الضيغمِ أذّن نقيمُ صلاة نصرٍ أعظمِ.....فالنصرُ حتمٌ في سجلّ الضيغمِ لسنا نبالي فالمنية شهدنا.....أنى ينـــــادي واجبٌ هذا دمي سل كلّ أرضٍ عن أزيز رصاصنا.....عن وقع أقدامٍ لنا لم تهزمِ راياتنا والشمس غزلُ خيوطها....رعبٌ يفتُّ الكفر أنى يقدِمِ بحرٌ عبابٌ إن تلاطم موجُنا....طوفانُ نوحٍ والمدى لم يسلمِ وعدونا المغرور صار محطماً....وصروح عزّه بالدما بتهدُّمِ سنعيد خيبر عزم حيدر عزمنا....هذا النداء فيا سيوفُ تقدّمي من كربلا جئنا وباسم حسيننا....راياتنا الصفراء فوق الانجمِ تموز يحكي عن حكايا مجدنا ...أيار ينبي عن تسابيح الدمِ وبكلّ أرض عزمنا وسلاحنا....بالشام نسحقُ كلّ طاغٍ مجرمِ يبرود تحكي عن ملاحم جرحنا....أرض القصير قصيدة ملء الفمِ قمنا نذلُّ الكفر نصنع نصرنا .... حتّى السما سجدت للثم المقدمِ ومتى نسير الرعبُ يسبقُ زحفنا....فتجهّزي صهيون حتماً تهزمي فدماؤنا أين اقتحمتِ عزيزةٌ ....والردُّ آتٍ للزوال فأتِّمي وأنتظر ردكم بفارغ الصبر .........الشاعر السيد محمد يحيى حجازي وعليكم السلام ورحمة الله يمكنكم التواصل مع إدارة التحرير وإرسال نماذج من كتاباتكم عبر البريد الإلكتروني التالي: baqiatollah.msg@hotmail.com موفقين

Iهل الرسول هل تسمحون بمشاركات السنة

محمد خضر | السودان | 2015-06-08 10:15:33

الي اهل الحق وبقية الله احب المواصلة ولكن المذهبية عائق كم عدد مدعي الولاية المهدية المسيحية كميرزا واسبتاي الاسلام واحد انتهى الزمن اقتربت الساعة السلف هم هم الوحدة بلا فرقة راسلوني للمزيد نستقبل جميع المشاركات بما يتناسب مع سياسة وأهداف المجلة. تحياتنا لأهلنا في السودان. موفقين

طلب مشاركة: الجهاد والشهادة

حوراء القديحي | السعودية | 2015-05-22 18:17:32

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اللهم صلّ على محمدٍ وآل محمد، أُبارك لكم ميلاد الأقمار وأُبارك لكم هطول هذا الشهر المبارك ، أعاده الله علينا وعليكم باليُمن والبركات تحيّة إلى قلوبكم، أنا حوراء محمد القديحي من قرية القديح - القطيف - المملكة العربية السعودية، من المتابعين الدائمين لصحيفتكم المباركة ومن أشد المعجبين بزاوية الجهاد والشهادة، أستأذنكم في رغبتي بالكتابة والنشر في صحيفتكم، لأنّي أريد أن أصرخ في سبيل الحق ولا أملك إلا قلمي وقلبي وإني أستسقي مداد قلمي من السماءّ لقد فُجعنا اليوم بتفجير إحدى المساجد في قرية القديح الحبيبة -مسجد الإمام علي عليه السلام- تفجيراً إرهابياً أدى إلى استشهاد 18 شهيداً وأكثر من 40 مصاب، في يوم جمعة ووقت صلاة الظهرين وفي ذكرى ميلاد إمام الحياة الإمام الحُسين عليه السلام. فإني أرغبُ أن أُجاهد معكم من خلال صحيفتكم وقلمي هو سلاحي، لا أمانع أن أرسل لكم ما أكتب لتقرأوه أولاً ثمّ أحظى برأيكم وتوجيهاتكم وإني أطمع في الحصول على موافقتكم بارك الله جهودكم، ورزقنا وإياكم جنّة الحسين وجمعنا على حُبّه لكم بعض الصور من الحدث حوراء محمد عبدالله القديحي القطيف - المنطقة الشرقية - المملكة العربية السعودية وعليكم السلام ورحمة الله عظم الله أجوركم نستقبل مشاركاتكم على البريد الإلكتروني التالي: baqiatollah.msg@hotmail.com مأجورين

مانقدمه لعلي (عليه السلام)

حوراء الحسيني | العراق | 2015-05-07 13:57:26

علي (عليه السلام). بحروف وعبارات الحب الصادق أسطر كلماتي لمن يعجز البشر عن وصفه كيف ونحن لانملك الشيء الكافي لتقديمه له . أمير المؤمنين هو مولانا وهو باب مدينة علم النبي (صلوات الله عليه) ولكن للأسف هنالكمن لم يدخل الباب لإستكشاف المدينة . هنالك الكثير من يبغض الإمام علي (عليه السلام) وبدافع الحقد والغيرة يسعون لطمس ومحوا اسمه ويأذون كل من يواليه . ينبغي علينا إن نعرف الإمام علي عليه السلام قدر الإمكان وإن نتمسك بولايته . هنالك الكثير يقولون بإننا نتبع أمير المؤمنين وهم مقتنعون بكلامهم والحقيقة أنك لاترى في تعاملهم وتصرفاتهم وأعمالهم أي تأثر بالإمام علي , ليست الولاية بالكلام فقط بل بتطبيق الكلام على أرض الواقع أن نقوم بعكس صورة جيدة وجميلة عن الشيعة بترغيب الناس في التشيع بطرح نهج الإمام بشكل جميل للناس بالتمسك و الإلتزام بأوامر الإمام (عليه السلام) بترك كل ما نهانا عنه , والتمسك بكل ما حث عليه . فالنبي والإمام علي وباقي الأئمة الأطهار(صلوات الله عليهم) يسيرون على نهج واحد لهدف واحد , وعلينا أن نسير ونتبع نفس الهدف , فعند تقصيرنا وعدم إلتزامنا نكون قد شاركنا في محاولة محو أو طمس نهج الأمام علي بقصد أو بغير قصد مع العلم بأن هذا الشيء لن يحدث مع أي محاولة وذلك بفضل الله والوسيلة هم المؤمنين والموالين الحقيقين . قال النبي محمد(صل اله عليه واله) : أنا وعلي والدا هذه الأئمة , فهل من الصحيح أن يعصي الإبن أباه وأن لا يلتزم بتعاليمه وهو يعلم بأن والده يدعوه للحق ؟ . الإمام علي هو والد الأئمة الاطهار والفضل يعود لهم بعد الله (عليهم السلام) فلولا هم لما كنا اليوم على قيد الحياة فهم عانوا ماعانوا من أجل تبليغنا وتعليمنا وأرشادنا من أجل أن نعيش اليوم , فهل يصح أن نستكثر عليهم الإلتزام بتعاليمهم ! هذا منافي لأوامر الله أولاً ومنافي للأخلاق ثانياً فصاحب الدين والأخلاق لا يقوم بإعمال تنافي دينه . لاتكونوا كالذين لم يطبقوا وصية الرسول الأعظم , فلنكن موالين للأمير بصدق فلنعمل كما كان يعمل ونتصرف كما كان يتصرف لنكن صورة مصغرة عنه عن صاحب العفو والأمان والتسامح والزهد والأخلاق الحقيقية , جميعنا يحب هذه الصفات وجميعها وأكثر منها أجتمعت في شخص واحد وهو علي ابن أبي طالب . مشاركة بسيطة ترضي الله والنبي وأهل البيت (صوات الله عليهم اجمعين) أفضل من لا شيء , يكفي أن نلتزم بتعاليمهم وإرشاداتهم وأن نكف الناس من شر أنفسنا ومن سيئات أعمالنا . نعم الإمام يحبنا يحب لنا الخير يحب أن نكون ملتزمين مؤمنين حقيقين , حبيب قلوب المؤمنين عانا ما عانا من أجلنا والكثير لم يلتزم بما أراده الله والنبي والإمام فما عسانا أن نعمل لإسعاده فإن الإنسان إذا أحب شخصاً يقدم كل مابوسعه لإرضائه وإسعاده , فكيف إذا كان الحبيب ولي الله وابن عم الرسول وأخيه وزوج الصديقة الزهراء ووالد الأئمة الأطهار , هذا شخص لن يكون مثله شخص . إن الله يوالي من يوالي علي ويعادي من يعادي علي وينصر من ينصر علي ويخذل من يخذله . كل هذه المكارم قد تكون من أسباب بغض وكره البعض لعلي . كل هذه المكارم وهنالك من لايعرف قيمتتها صحيح بأننا مهما فعلنا نبقى مقصرين بحق الله و أهل البيت (عليهم السلام) , فكيف بمن لم يفعل شيء لله ولهم . مانتمناه ياسيدي ومولاي هو رضاك عنا بعد الله , وأن نكون دائماً متمسكين بنهجكم , وأن نتشرف وتسقينا بيديك الكريمتين من حوض الكوثر يوم القيامة . روحي لك الفداء يا أبا الحسن تقبل منا مانقدمه لك وإن كان قليل بحقك فهو يعبر عن حبنا الحقيقي إتجاهك . أحسنتم . مأجورين

اخطاء في علوم العصر

محمد الحسيني | لبنان | 2015-04-28 21:44:18

ان نظرية التطور لها نظرة اخرى من الجانب الديني لان تطور المخلوقات صحيح ولكن هناك تفسير اخر لحدوث هذا التطور وان كان لايوجد حلقات توصل هذا التطور ببعضه لان التطور هو كما ان الانسان صنع في البدايه الدولاب وتطورت علومه ومهاراته فصنع الدراجه ثم تطورت علومه وصنع الدراجه الناريه ثم السياره ثم الطائره ثم الصاروخ كذلك الملائكه لان الله امر جبرائيل بعمل طينة ادم من الارض فلم يعملها مباشره هو والملائكه بل بدؤا بالاحماض الامينيه ثم تطورت علومهم فصنعوا البكتيريا وهكذا الى ان جبلوا طينة القرد ثم تطورت علومهم وخبراتهم وجبلوا طينة ادم فالملائكه مثل النبي عيسى عليه السلام الذي قال الله عنه واني اخلق لكم من الطين كهيئة الطير فانفخ فيه فيكون طيرا باذن الله والقرود الذين كانوا قبل آدم على الارض هم النسانيس كما جاء في كتاب بحار الانوار وهم قرود يشبهون الانسان وهو الانسان القديم انسان نندرتال وانسان بيكين وتزاوج بنو ادم معهم اي ان التطور في هذه الحاله هو تهجين الى ان سيطر بنو ادم على الارض لانهم الاصلح والارقى واندثر الانسان القديم وهكذا نجد في انفسنا الخير والشر اما الخير فهو من طينة آدم اما الشر فهو من طينة النسانيس وكذلك يقول العالم فرويد عن عقدة اوديب وعقدة اكترا وان هناك ردة فعل في نفس الانسان تجعله يقاوم تلك العقد ليسير على الطريق الصحيح والحقيقه ان عقدة اوديب وعقدة اكترا هي وراثه من النسانيس اما ردة الفعل التي تحدث في نفس الانسان ضدها فما ردة الفعل هذه الا وراثه من طينة ادم يقول العلامه كارل ماركس في كتابه بؤس الفلسفه ان (المبدا يغير في التاريخ ولكن التاريخ لايغير في المبدا) ولو فرضنا ان هناك شخصا موالى للحكومه ولكنه قرا في احد كتب التاريخ ان الحكومه كانت قد قتلت اباه او جده ظلما عندها سيغير هذا الشخص مبداه ويصبح ضد الحكومه وايضا لو ان شخصا قرا في كتب التاريخ التي تتحدث عن اصل وتاريخ الانسان كالكتب التي تتحدث عن نظرية التطور فقد يغير هذا الشخص مبداه ويصبح ملحدا وهكذا نجد ان التاريخ يغير في المبدا وان العلامه كارل ماركس كان مخطئا مع احترامي للعلامه كارل ماركس ويقول العلامه كارل ماركس ان( الحركه دليل على الحياة) فان هناك كائن حي وهو الفيروس يمر بمرحله تعرف بمرحلة التبلر ويكون فيها ساكنا كانه ماده من المواد حيث لايوجد به سيوتوبلازم ليتحرك وانما فقط نواة مشكورين على المعلومات

البريد الإلكتروني

سارة شاهين | لبنان | 2015-04-01 11:28:21

السلام عليكم، أرجو إعطائي البريد الإلكتروني الخاص بموقع المجلّة. وعليكم السلام ورحمة الله عذراً للتأخر في الرد البريد هو baqiatollah.msg@hotmail.com

شكر وتقدير

ousmane | أفريقيا الجنوبية | 2015-03-20 00:07:21

السلام عليكم. بله انتم؟ عثمان كوني معكم. كانت في تمنيتي أن أسلم عليكم. وألتمس من الباري يجزيكم على ما أنتم عليه ليلا ونهارا لنشر أخبار أهل البيت(ع). وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته نعتز بتواصلكم ومتابعتكم أخ عثمان. وفقكم الله لما يحب ويرضى.

مشاركة في صفحة باقلامكم

أمير عليق | لبنان | 2015-03-07 18:26:52

لروح الشهيد علي حسن إبراهيم "إيهاب" هو ربيع نثر ألورد وفاح عطره... وعاد شهيدا"..... علي ابراهيم أيا ربيعا" تفتحت أزهاره.... فاح عطر الشهادة منك عبقا"... فلم تترك أن يرحل جهاد وحيدا"... فرافقته حتى آخر رمق... عجزت كلماتي أمامك ... أمام الافتخار بك... "شهيد ابن شهيد" وما أعظمها من كلمات.... "علي" كيف أصفك لا أدري... فقد مال القمر خجلا" أمام نور وجهك... ولاح الورد فرحا" عندما عبقت روحك بالشهادة... فكيف لي أن اكتب الكلمات وهي خجلة... خجلة...... "علي" عن ماذا سأتكلم؟ عن ابتسامة ثغرك ؟ عن فكاهيتك التي انعشت روح الرفاق ؟ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يُرجى إرسال المشاركات إلى البريد الإلكتروني التالي: baqiatollah.msg@hotmail.com موفقين

مسابقة العدد

فاطمة مطر | لبنان | 2015-02-20 12:09:01

السﻻم عليكم دائما نقوم باﻹجابة عن اسئلة المسابقة لكننا ﻻ نستطيع إيصالها بسبب بعد المسافة وعندما يأخذها احد ﻻيصالها لا يعرف لذلك حبذا لو يكون هناك خيار ارسال اﻹجابات عبر اﻹنترنت على موقع المجلة مع فائق الشكر والتقدير وعليكم السلام ورحمة الله ساطرح الموضوع على رئيس التحرير. موفقين

مساهمات للنشر

رضا | مصر | 2015-02-13 14:38:15

سلام الله عليكم هل يمكن ان ارسل اليكم مساهمات للنشر ، وما هي شروط النشر لديكم ؟ . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخيكم / رضا ابراهيم محمود وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته نعم يمكنكم إرسال مساهمات للنشر على البريد الإلكتروني التالي: baqiatollah.msg@hotmail.com موفقون لكل خير

رسالة شكر

ESRA | الجيريا | 2015-01-09 19:50:55

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته احييكم تحية اجلال لعملكم القيم و جهدكم في اثراء المجتمع بمختلف الاخلاق و القيم و العلوم تمنياتي لكم بالتوفيق وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته شكراً لكم نسأل الله أن نكون جميعاً من الساعين لإعلاء كلمته على وجه البسيطة.

إلى سيد الوطن

مها سليمان | سوريا | 2014-09-05 22:56:14

لملم الليل أطيافه و مضى مترنحا في فلك الزمان و تنفست أهداب الصباح فعانق التلال و البحر و الشطآن و أشرقت شمسه عن فارس سيد حفيد عدنان حباه الإله بكل جميل فغدا أيقونة الرحمن فأينعت أزهار الرياض فلاً و ورداً و ريحان و تنقل الطير ضاحكا جذلاً على الأفنان خفق بجناحي الحب و تغنى بمحبة الأوطان و مضى مع أليفة يغني أعذب الألحان الأرز يشمخ عالياً صلفاً على ذرى لبنان و النهر يتهادى رقراقاً طربا يناجي الضفتان موطني جنة في الأرض أبدعها سيد الأكوان ضم الجذور في تبره فرقدوا نومة الوسنان للشرق و الغرب نفح وليده من روحة تحنان إدعو يا طير الحقول في موطني لسعادة الانسان الأخت الكريمة مها،، يُرجى إرسال مشاركاتكم التي تودون نشرها في باب بأقلامكم إلى البردي الإلكتروني التالي: baqiatollah.msg@hotmail.com مع الشكر

اعتراض

زهراء شمس الدين | لبنان | 2014-08-25 22:16:42

حضرة أسرة بقية الله ... السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ... كنت أتصفح مجلة بقية الله بشغف الى آن وصلت لملف آمراء الجنة ... ففي ذروة ما كان ينتابني من مشاعر الفخر بما يصنعه شهداؤنا، توقفت عند ما کتبته الأخت نسرين قازان حول الشهيد حسن جشي بما يخص مرحلته الدراسية . و سأنقل حرفيا ما قرأته :\\\"لم يكمل علي دراسته الأكاديمية،لانه لا يستطيع المكوث خلف مقعد الدراسة لأكثر من ساعة . و كانت تلك الساعة صعبة على أساتذته الذين لا يزالون يتذكرون عليّاً و مزاحه و خصوصاً معلمي اللغة الفرنسية ، إذ كان علي يفتح كتاب القرآن أو الدعاء و يقرأ فيهما أثناء شرح الدرس، و عندما يستنكرون عليه ذلك كان يجيبهم بهدوء ، و لكن الله لن يسألني يوم الحساب ما اسمك بالفرنسية!\\\" و إزاء ذلك لا بد من الإشارة إلى الملاحظات التالية : أولاً :إن ما ورد هو أمر إشكالي جدلي يصور الشهيد على أنه ليس محبا للعلم او مهتمّاً به و هذا ما ينبغي الإعراض عن ذكره حول شهيد قد أصبح أيقونةً في نظر الكثير من الناس ثانياً : إن هذا الأمر لمن الممكن أن يشكل أنموذجاً يصرف البعض من الشباب و الإخوة الذين يتصفحون المجلة عن طلب العلم و التسرب المدرسي من جراء تصوير هذا الأمر بشكل لطيف و مثير للبسمة ثالثاً : أظن و بشكلٍ عقلي أنه ليس من اللازم الاشتغال بالدعاء و قراءة القرآن بالصف الدراسي ، بل إنه قد ورد في الأثر عن الأئمة الأطهار أن من أعظم أساليب إحياء ليالي القدر مذاكرة العلم مع أنها ليلة الدعاء و القرآن و أفضل من ألف شهر و قد كنت أتمنى في قرارة نفسي أن يكون الكادر الصحفي للمجلة أدرك بحيثيات و أبعاد الأمور المطروحة و خاصة تلك التي لها تأثيراً خاصّاً على النشء في مجلتكم التي أعتبرها مؤثرة على أجيالنا الصاعدة و الله من وراء القصد و هو ولي التوفيق وفقكم الله ... وعليكم السلام ورحمة الله مع الشكر الجزيل لكم على اهتمامكم ومبادرتكم لإبداء ملاحظتكم، نحيطكم علماً بأن خصوصيات الشهداء المرتبطة بشخصيتهم لا يُمكن تجاهلها سيما إذا كانت أموراً قد يتبناها هؤلاء لقناعات خاصة. وفي النهاية غن ما يُكتب من سيرة الشهيد يُضيء على جوانب من شخصيته التي قد تكون جادة أحياناص ومرحة اخرى. والسلام عليكم

اشترك

فيصل عبد الهادي المؤمن | السعودية | 2014-08-16 11:31:56

رغبة ان تصل لي النشرة مجلة بقية الله على أميلي ادامكم الله في رفاعة المسلمين وسدد الله خوطاكم واسأل من الباري ان يحفظ ولي امر المسلمين السيد القائد الخامنئي الحسيني خادكم فيصل المؤمن الأخ الكريم فيصل،، كي تصل المجلة إلى بريدك الإلكتروني يُرجى تسجيل اسمكم الكريم في القائمة البريدية.

استفسار

وقار | لبنان | 2014-07-09 13:43:01

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تقبل الله أعمالكم على أفضل قبول وجعل أرواحكم من التائقة الى ذاته هو .. هل يمكن ارسال مقال صغير او خواطر الى عنوان baqiatollah.msg@hotmail.com .. وهل يتم عرض المقال في المجلة في الشهر القادم .. شكرا لردكم وأجركم الله وعليكم السلام ورحمة الله نعم يمكنكم إرسال الخواطر والمقالات إلى البريد الإلكتروني المذكور، ولكن النشر لا يكون في العدد القادم نظراً لضغط المشاركات لدينا. تقبل الله أعمالكم

تعارف

علي حمزة مزبان | العراق | 2014-06-04 11:08:02

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الى اخوتي الاعزاء والكرام اقدم لكم التحية والثناء والشكر الجزيل على عملكم الدؤوب والمثمر جزيتم الف خير اما بعد.. عندنا مجموعة من الشباب ما يقارب اكثر من 70 شاب وشابة نرغب التواصل معكم لارشادهم وتوعيتهم والتواصل معكم وتزويدنا بمجلاتكم ومسابقاتكم بما ترونه مناسب للشاب الواعي والمتدين ولكم منا فائق الشكر والتقدير اخوكم حجي علي حمزة وعليكم السلام ورحمة الله يُرجى التواصل مع الأخ محمد بزي على الرقم التالي: 0096170924643

سباق والرحيل

مرعي مرعي | لبنان | 2014-05-09 15:27:37

نبكيهم..ندمع فيهم..نغوص في حياتهم.. وهم راحلون.. نجلس والجمع حشيد..نتكلم فيهم..نذكر كلماتهم.. لكنهم صامتون.. اوندري ما قاسوا في حياتهم..اوندري كم مرة ناموا والدمع سليل.. ...كم يوما برحوا تقكيرا مهموما في سقم الحياة..اوندري ما عانوا من علقم الجبال..من جراح القلب. ذكرناهم بلى فشكرا لنا...لم نذكرهم و هم احياء بيننا فلما..؟؟لما لم ننظرهم حينها..لم لم نذكرهم وهم بيننا..شكراً لنا..لا شكرا لهم..شكرا لكم لاننا لم نذكركم وحملتم آلامنا..شكرا لكم لاننا لم ننظركم و نظرتم فينا الى اقصى القوم..شكرا لسلاسل الدم القاني فيكم..خطت قلوبا نابضة..انذكر كم مرة قاسيناهم..دعونا نذكر و ننظر..ننظر حولنا فربما كثير ممن ينتظر هم منا..هم حولنا.. هم هنا و هناك فهلمّوا.. هلموا لنذكرهم بيننا..وهم حولنا احياء عندنا قبل ان يصبحن عند ربهم يرزقون..يا امتي اشهدي..شهداؤنا خيرنا..شهداؤنا نزف جرح فينا..يزفنا...ينزفنا و يكوينا..يرد عنا و يحمينا..ف دعونا..نحملهم شعلة ما برحت بيننا اضاءت..هنا و هناك..والغد قريب..يحمل و يحملون..والحمل مهيب..يا موت اشهد بهم..انهم اضاؤك..يا موت اصرخ لهم..انهم باقون..انهم النور والتنور و هارون..انهم الباقون.في زمن الراحلون.. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،، يُرجى إرسال المشاركات إلى البريد الإلكتروني التالي: baqiatollah.msg@hotmail.com مع الشكر.

سؤال

Mohammed | لبنان | 2014-05-08 16:22:29

كيف يمكن إرسال مشاركتنا الى فقرة "باقلامكم" السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يمكنكم إرسال مشاركات إلى باب بأقلامكم عبر البريد التالي: baqiatollah.msg@hotmail.com

قصيدة من وحيِ الحقيقة ..

محمد تقي | لبنان | 2014-05-02 09:18:33

\"لربّما لا أعود \" \\ تُحدّثني السّماء عن سموّ المشاعر و حُبٍ قاهِر.. تقول..إسمع قصّةً أُجبرتُ أن أَشاهدها.. فيها أبطال شرفاء و دمع نادِر.. قصّة حُب بين فتاة بريئة و شاب ثائر.. كان ذاهبًا إلى خط الدّفاع ليحمي القِلاع و شرف الشّهداء الذي يُؤنس المقابر.. كان ماشيًا على جانب الطّريق.. مُخاطبًا شوك الورود.. \" حامي عن الأرض فلربّما لا أعود.. \" لحظات و آشتدّ الرّحيق.. و إذا بفتاة تظهر من بعيد.. أحسّ برعشة و كأن صاروخًا أتي من الجبهة و أصابه.. و لهذا الشّعور أسبابه.. أوّلها..وجهها.. إمتلك نفسه و مضى في طريقه.. إلى الحُبّ الأول.. إلى رائحة الذّخائر.. وصل وطنه..هناك.. حيث المدافع تُطلق نجومًا تُصارع الظّلام..و تُبعثر الأحلام و تُوقظ النّفس بصوتٍ هادِر.. مضى شهر ثمّ أتى أمر العودة.. وصل البلدة.. سلّم على والديْه و مضى كالمجنون.. يبحثُ عن تلك العيون.. وجد منزلها.. كانت على الشُّرفة تقرأ كتاب مشاعر.. لحظتها..أسرع قلبه بالخفقان.. إما ثائر و إما جبان.. و أنا مُقاومٌ ثائر.. تحدّث مع أهلها..و أهله.. و كما تجري العادة.. الكلمة لها.. فهذا القرار يحكي مُستقبلًا مليئًا بالمخاطر جلس معها.. أزاح عبسة البأس عن وجهه.. و أتى بالبسمة..و آرتجاف الكلمة.. إصغي جيدًا.. لا أدري ما تُخبركِ يه كُتبكِ عن الرّومنسية.. أنا لا أهوى المقاهي و لا المطاعم الرّاقية.. و لا الحدائق العامة أو آثار الزّمن الغابر.. بل آخذكِ إلى أرض أذقتها طعم الحُرية.. أخبركِ أني هُنا ثُرتُ..و هنا زحفتُ و هنا نزفتُ و سقيت التّربة بدمائي الزّكية.. أنا لستُ شاعر يجلس و يُعطي دروسًا في الحُب.. بل أنا مُقاوم أحمل في يدي زهرةً و في الأُخرى بُندقية.. سَقَطت أمامي ورودٌ أكلتُ معها..شربتُ معها.. و حرسنا سويّا.. أغيبُ أيّامًا..ثمّ أعود.. و لرّبمّا لا أعود.. لذا إعذريني إذا لم أُوفِ الوعود.. نَظَرَت إلى عينيه.. و خَرَجَت إلى أبيها.. دقيقة مَرّت.. ثّم أتى إليه مُهنّئًا.. فأضحى المُقاوم كالطّائر.. مرّت الأيام..و العرسان سُعداء.. و بقيت الحسرة في قلب الثّائر.. لأنه لم يلتحق بعد بسرب الشّهداء.. ينظر إلى زوجته كالحائر.. و يبتسم.. فتعانقه ضاحكةً و تقول \" اُحبُّكَ \" يجيبها..ليتكِ تعلمين أن حُبُّكِ مُحييني.. ثمّ أتى الأمر..ودّعها كالعادة.. و ذهب.. و في يوم عودته المُنتَظر.. أعدّت له طعامه الذي يُحبّه.. حضّرت كُل شيئ.. و قُرع الباب..فأتى الخبر.. \" هنيئًا لكِ و له \" لم تستوعب شيئًا.. صعدت إلى غُرفتهم.. تُحدّق بالسّرير و بالحيطان.. و صدرها بُركان مليئ بالصّبرِ و الإيمان.. تقول في نفسها.. أهكذا تتركني يا حبيبي.. لمن حياتي إذ ترَكتَها يا حياتي.. يعود لوطنه المُهاجر.. و يرجع لحضن أمه المُسافر.. إلا أنتَ لم تعُد يا إعصاري القاهر.. في اليوم التالي.. أتوا بالَّضريح.. و قلبها جريح.. و الدّمع يُغرقُ المحاجِر.. إقتربت منه و همست.. لا تقلق..ففي أضلاعي من سيذهب إلى خطّ الدّفاع ليحمي القلاع و شرف الشّهداء الذي يؤنس المقابر.. و لا تقلق..سأعلّمه معنى الوعود.. و أخبره عن لحظة آشتداد رحيق الورود.. و سألقّنه مقولتك الشّهيرة : " لربّما لا أعود .. " \ محمد تقي . السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لنشر مساهماتكم في المجلة، يُرجى إرسالها إلى البريد الإلكتروني التالي: baqiatollah.msg@hotmail.com وشكراً

قصيدة أرغب بنشرها في مجلّتكم

محمد يحيى حجازي | لبنان | 2014-04-11 15:37:45

مرثيّة الشهيد المجاهد محمد هاني طويل(جواد) فرحاً تراقصت الخمائلُ تنشــــــــرُ عطر الشهادة في المدى فاســتبشروا وعلى اكف القلب هلّ عريســــــــنا زين الشـــــــــباب بثوبه يتمخترُ هو ثوب عزّتنا وثوب فخــــــــارنا قد لـــــــفّ والكفن العظيمُ الأصفرُ رشوا الورود وزغردوا في عرســـــه بطلٌ كميٌّ في الحـــــــــروب غضنفرُ زفوا الشهيد ففي الجنان عروســــه زفوا عريس المجد بشــــــرا كبّروا في وجهه قســمات طهرٍ آســـــــــرٍ وعيونـــــــه تتلو الهوى إذ تنظرُ يـرمى بنظرته استلال ســـــــيوفهم الموت شهدٌ والشـــــــــهادة مفخرُ نظم البطولة في أزيز رصـــــــاصه لبيك زينب والشـــــــــهادة كوثرُ عرف الحســـــــين وكان من اصحابه أوفى أبـرّ وللفـــداء العســـــكرُ فاعبر بنا ناح الحســــــين لكربلا خذنا اليك فانت انت مبشَّـــــــــرُ عذرا أخي فالوجـــد هيّج أدمــــعي صـــــارت على الأوراق قســرا تنثرُ الروح ودّت لو تفارق ســــــــجنها لبيت إذ نــــــادتك زينب والردى أحلى من العســـــل العقيلة تنصرُ يا راكبا للخلد ضهر براقـــــــه عرّج علينـــــــــا فالعروج مؤثّرُ من نزف جرحك نزف قافيتي ارتوى وروي مـــــــا نظمت دواتي أحمرُ من نزف جرحك للمغيب وشــــــاحه. والطير شـــــــــدوه بالمغيب يعفّرُ قم يا (جواد) فلا حداد بيومنــــــــا اليوم عرسٌ أنت نــــــــــجمٌ نيّرُ قم يا محمد في وداعــــــــــك أقبلت هذي الجموع بدمعهـــــــــــا تتعفّرُ عزّ الفراق وأنت فينا خـــــــــالدٌ مــــــــــا الدمع إلا من فراقِ يفطرُ أعبر بنا ناح الحســــــين فإننا بالله أقســــــــــــمنا عدوّك نقهرُ أعبر بنا والشـــــــــام قصّة مجدنا نحمي العقيلة بالنداء نزمـــــــــــجرُ الشوق فينا والشـــــــــــهادة عزنا هيهات منا الذلّ لســـنا نكســـــــــــرُ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،، يُرجى إرسال المشاركات إلى البريد الإلكتروني التالي: baqiatollah.msg@hotmail.com مع الشكر.

كتب قبل الرحيل

مرعي مرعي | لبنان | 2014-04-07 23:14:27

ولأن الغد قريب..سانتظر.. لأن شمس الحق لن تغيب سأنتظر.. لأن الصبح قريب..بلى قريب..سأنتظر.. تراني اكتب من فوهة بندقيتي..اعزف بها انفاسي والنهيد.. وانظر..وتنظرون.. تراني اجمع حفنات رمل في حفر ظلماء اللون..يداعب الصفير طياتها..انظر الى النجوم..اجمعها و اخط بها قدس كلمات... اخط بها عز الطاعات..بين يديك يا رباه.. ها انا هنا..ادري انك تراني..واني بعينك امشي.. ترانا نزأر..وللجبال زئير يرقص جلموت الصخر لها..ونحن زئيرها..ترانا نعلو و نرفع و نبتسم و ندمع..وترانا نخطها اقصودة شرفاء..عاهدوا فعملوا فصدقوا..فرحلوا و لو بعد حين.. اجل..هنا نمشي و بلى..وهناك ظلالنا ترف عند سفوح جبهات خطت بذاك القاني... بندقيتي في كفي..والعمر سليل..يركض و نركض..واليك يا رباه جل الواصلين..ولو بعد حين..يا حجة الله..قادمون..يا حجة الله..دولتك واصفرار العلم عليل يداعب سحاب الشروق و المغيب.. قادون.. اقدام..لفت بباقات زهور..تخط قادمون.. تشبثت بطيات الاسيل..وصنعت من مرير التراب كلمات..ستخط يوما ما..في وصية يقال بها..بضع كلمات من شهيد..

شكر وثناء لجهودكم الكريمة

راحيل الصاروط | لبنان | 2014-03-26 13:53:57

السلام على من يجاهد بالكلمة في سبيل إعلاء صوت الحق وإعداد جيل لنصر الإمام (عج) روحي له الفداء..الشكر الجزيل لكم ولإدارتكم الكريمة على ما تقدمونه لنا من معلومات تغني حياتنا وتصقل ثقافتنا بجميع نواحيها المتعددة ، لطالما انتظرت بلهفة وشغف أن يطل أبي حاملا المجلة لأسابق كل أفراد العائلةبقراتها والإطلاع على ما فيها، منذ اكثر من 10 سنوات... دمتم لنا مجاهدين بالقلم والثقافة والفكر .. وعليكم السلام ورحمة الله نسأل الله أن نكون عند من الممهدين لصاحب الأمر وإياكم. جزيل الشكر لثنائكم.

رسالة الى امين

مرعي مرعي | لبنان | 2014-03-07 19:21:24

وهل لي شرف كتابة بضع حروف في عينيك.. بلى واحلم.. ولطالما حلمت.. ان اخط في اعوجاج السماء ترنيم افكار اقول في مسامها يا ابن الزهراء..روحي فداك.. عل دعاء من مقلتيك يلامس اسمي في نافلة ليل تحييها ساهرا لهامات منك و بك ابد شامخة.. في ضوضاء عز الرجال كنت فينا..وعند مهاجع سطعت قوافل عز بزخ اسمك نصر من الله.. سيدي ..لا ادري كيف اصوغ بضع الحروف..ولكن ادري ان العيون البراقة تدمع في كلامك لاشرف الناس..اهيم بكل رفةّ اصبع عند جبروت رجال كنت صون قائدها.. سيدي..في عباءة القدس زهور غد نراها وميض عبقات..تفوح منها آية فتح قريب..سيدي يا نصر الله..يا حفيد الحسين والسبط الامين..هل لي بشرف كتابة سطر..اذوق في طيبه بسمة عينيك..تسطع على عيني ..فخراً..قبل مماتي ..اصوغ فيها..قطيع حروف خط بيدي رسالة الى امين..يا اميننا..امنت روحي لك بلى..والعيون العاشقة في جلموت الحسين تفخر..يا قائدي..ادري ان الغد قريب..وسنكون و تكون..اولئك الهائمون تحت لواء ثارات الحسين..والحجة قائدنا..اجلّ بك اميننا..وفخرنا..ابد ما حيينا..الى ذاك الحين..مني لك الف سلام..وتحية

ومن للقدس

مرعي مرعي | لبنان | 2014-03-04 07:28:49

وتسمو الايام..وبلسم العشق يصدح من مآقينا..وتمضي الساعات و اشراق شرف الاقصى يسطع ما حيينا..لمن يتسأل من...نحن علقم االحدودين..شرارة القبلتين..نحن عبير الشرقين..مروج البحرين..نحن من قيل فينا شرفاء ما حيينا...يا سائلٌ عنا دعني اخبرك..نحن من حضنا القدس يوم باعها العرب..نحن من اشرقنا يوم ذلت نفوس وبيعت قلوب..القدس لنا بلى و قسما لنا..القدس قبلتنا و بها ستلف جماعة الصلاة غدا..نحن الهازئون بالموت..نحن من خط على جبين الحياة اقحوان كرامات..نحن من قال انا اكرمنا ابن آدم..فابينا ذل من اكرمه الباري..نحن الغد والامس و كل يوم..نحن من قادتنا شهداء لُف على جبين كلٍ..نصر و شهادة..نحن من قادتنا امناء..امنت ارواحنا فداء لهم ومنهم..يا امة الاسلام اشهدي..اسلامنا سلم و نحن اهله..اسلام نورو نحن عهده..اسلامنا اسلامنا عيش ونحن رغده..اسلامنا عشق ونحن عشاق الحسين..من طهر الزهراء اشرقنا..وسجود السجاد عهدنا..وعلمنا بقرناه منك يا سيدنا..نحن من رفعنا راية المختار و حيدر الكرار..نحن من قالت امهاتنا كما قالت الزهراء في شهادة سيدنا الحسين..نحن حمال الرايات..ابد والله..يخط عليها لن نترك حسيننا وحيدا..لن ننرك اسرانا..لن نركع..لن نتخلى عن فلسطين..وسنرفع يوما ما في المشارق و المغارب..يا لثارات الحسين وننتظر..يا حجة الله..جبروت قلب يرف بالحنين..خطيت يا حجة الله..انا منتظرون

مشاركة

مرعي | لبنان | 2014-03-03 00:38:51

سلام عليكم..اود التواصل مع المعنيين بنشر المقالات..مهارتي عالية في كتابة مقالات ملفتة و اريد العمل والمجلة اونلاين في كتابة بعضها علّ عملي ينال الاعجاب و النشر.شكرا وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته نرجو منكم إرسال السيرة الذاتية على البريد الإلكتروني التالي: baqiatollah.msg@hotmail.com

الى منتهى الآمال

جواد علي | لبنان | 2014-02-19 23:31:20

اين الوافدون الى منتهى الآمال .......حيث ترسو قوارب الاحلام .....على شاطئ العشق والهيام .....الى آمال اللقاء باحبة العمر ....ونواميس الدهر الى من كانو انسآ لنا وبلسمآ يداوي جراحاتنا. ايها العابرون من بوابة الدنيا ............ الى ملكوت الله.  ......الى روح وريحان وجنة نعيم حيث يلتقي المعشوق بمن يعشق ...............والحبيب بمن يحب. مع الرسول وآل بيته يحط الرحال ....... لكي تمشي سفينة النجاة. الى منتهى الآمال. 

شكر وثناء

اياد الشاوي | العراق | 2014-02-14 11:16:35

السلام عليكم تحية طيبة من القلب ابعثا لتلامس جباه عزيزه ونفوس ابيه وهامات شامخه في ارض المقاومه ارض لبنان العزيزه اشكركم على جهودكم المبذوله والمميزه فيما تقدموه من فاكهة طرية لقراءكم ولي الشرف ان اكون احدهم دمتم موفقين وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته الشكر موصول لكم أخي الكريم دُمتم في ركْب الباحثين عن الحقيقة بين ثنايا مجلة بقية الله

قصيدة عن الرسول )ص

احمد ترمس | لبنان | 2014-01-20 13:32:41

غيث الضياء على ضفافك المشرقات تحنو القوافي وتحتفلُ وتسبح الحروف وقصيد الوجد يبتهلُ كأنك قمر الوجود تجلى بدره وتسامى او غيث الضياء اذ هما ثم راح يهطلُ ** ياصفوة الله والامل المرتجى وهتاف الروح وصفوة المنى ما حواك الكون وطيفك في العلى يزهو ويجذلُ بزغ فجرك النوار وتضوع مسكك المعطار والافق اضحى بسنا بهائك يكتحلُ والكون مزهو بنور طلعتك وبهلال غرتك مستبشر متهلّلُ اي شمس من سناك تجلى سحرها وتلألأ نورها والنور فيض الله يتنزّلُ جئت خاتما لرسالات الوحي ووحي الحقيقة فيك يكتملُ جئت هاديا ونذيرا فهذا مرتع للضلالة يندثر وهذا عرش للظلام يتحطم وذاك ليل داج يرحل **** يا ايها الاتي من دوح السماء بشرت برسالتك الغراء الرسلُ جئت وفي كفيك قبس ضياء تلمع بين عينيك هالات النبوة وتتبتلُ انت رحمة للعالمين وامل المعذبين وعصمة لكل راج ومؤملُ جئت بسحر البيان وفصل الخطاب بدرر الكلام يُفصّلُ وجئت بفرقان الهدى وقرآن التقوى آيُ الكتاب بذكرالله تترتلُ **** فأنت شمس الوجود وسعد السعود وبسرك الميمون جناح انوار يتظلّلُ وانت منتهى الكمال وملاك الجمال من شمائلك الحسان تتنزّلُ وانت نبي كريم رؤوف رحيم وخلق عظيم وغمام خير بالمكارم يهطلُ *** فهذه القلوب تخفق بأسمك وتسمو بطيب ذكرك وبحبل ولائك تتصلُ وهذا الكون يعبق بشذى عطرك ومن نور وجهك يشرق يتهلّلُ باق ذكرك في الاعماق و نجمك في الافاق لا ولا يأفل احمد ترمس 10-1-2014

مسابقة بقية الله

نور الهدى | لبنان | 2014-01-01 13:53:01

السلام عليكم..كيف يمكننا ارسال أجوبة مسابقة بقية الله الشهرية دون تسليمها الى مركز بقية الله لصعوبة ذلك..أي أنه هل هنالك طرق عبر الانترنت التي تخولنا المشاركة أم أنها تقتصر على تسليم الأجوبة للمندوبين أو للمركز ؟؟ نرجو حل هذا الموضوع لكي تتسع دائرة المشاركين و شكرًا وعليكم السلام ورحمة الله في الوقت الحالي لا يوجد أي آلية متبعة لتسليم المسابقة عبر الانترنت. يمكنكم تسليمها عبر المندوبين أو المراكز، ويتمّ حالياً اتباع عدة مراكز جديدة. كما يُمكنكم غرسالها عبر الـliban - post.

اشتراك

Hanin | لبنان | 2013-12-20 14:37:53

السلام عليكم وعليكم السلام ورحمة الله

الفرق بين بقيت الله وبقية الله

احمد الاحمر | لبنان | 2013-12-16 00:17:23

الفرق بين بقيت الله وبقية الله والصحيح هو : بسم الله الرحمن الرحيم قال الله تعالى في محكم كتابه الكريم: (بَقِيَّتُ اللَّهِ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ) (هود: 86). بَقِيَّتُ اللَّهِ هو من الأسماء الأمام المهدي المنتظر (عج) لذلك تجد التاء مفتوحة والخطأ القول بقية الله للأمام المهدي (عج) يصبح القول صفة و هذا يناقض القران الكريم. مثلا أمير المؤمنين هو من الاسماء الامام علي (ع) وليس صفة له ....

رسالة تقدير

محمود | لبنان | 2013-12-01 23:20:07

الحمد لله الذي من علينا بهذه المجلة الكريمة حيث نعجز عن تقديرها وشكر طاقم عملها شكراً جزيلاً لكم نعتزّ بشهادتكم وبمتابعتكم أخ محمود

قصيدة مهداة الى روح خالي الشهيد علي نايف طليس

سكينة محمد حجازي | لبنان | 2013-10-11 23:25:35

أمهلني قليلاً.. وانتظر العنفوان في كلماتي كي يُزهر ولغتي لتحيا كي تبثّك أشواقي أمداً طويلاً وتمسح قطراتِ حنينٍ من عينيّ تُمطر... سأرتّل صلواتي ترتيلاً... لترحم بشفاعتك قلباً أرهقه الفراق في عبئه وتقبل أحرف الرثاء مِن مَن كنتَ له خليلاً أنت لم تكُن تشهد إشراقة الصباح في دفئه لم تنم مع سكون الليل حين ارتقبتك الأحقاد ولم تغمض عينيك حين قام للصلاة طالبو الغفران بل صار السواد في ليلك إعلان جهاد وأضحى النور في صباحك ميعاد ميعادٌ سرق كل ثورة و عنفوان ليسطّر للمجد في أيلول عنوان... وأنت حين رُفع أذان الجهاد ولبّى القليل وهبت الدم الطاهر زيتاً يسرج القناديل وصنعت من روحك طيفاً يظلل الهامات لتقلّد قلادة أمراء أهل الجنّات... مضيت يا علي و الروح اختارت الرحيل وسَلَكَت بحب الأطهار خير سبيل.. أبيتَ أن تعيد تاريخ السبي للحوراء فكنت لها كالعباس خير حامٍ وكفيل وأوفيت العهد للآلِ و الزهراء... طفلتُك الحلوة خطَّت في سجلاّتها الأولى أنّي أنا التي سمّاني أبي على اسم الحوراء وسطّر في ميادين الجهاد معاني البطولة فحضنها اليتم كما رقية و سكينة في كربلاء لكن كفاها فخراً أن تكون ابنة شهيد وكفانا عزّاً أنّك أوفيت الوعد و الوعيد فأمهلني قليلاً... خذ عيوني ملاكاً يحرس طيفك و المنام و عطّر أنفاس صلاتي بالشفاعة يوم القيام وأبلغ الآل الأطهار كل الولهِ و السلام وعهداً منّا يا قاهر الكُفر واللئام سنظل على العهد حتّى ظهور الإمام... مهداة من ابنة أختك التي تفتخر أن تكون لها خالاً و عزّاً في الدنيا و الآخرة...

رسالة شكر

ام البنين الموسوي | العراق | 2013-10-02 11:49:07

لكم مني الشكر الجزيل ادامكم الله للامه الاسلاميه ارغب ان اكون عضو وصديق لكم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،، نتشرف بعضويتكم وصداقتكم. يمكنكم التسجيل في القائمة البريدية للحصول على آخر التحديثات في الموقع. كما يمكنكم متابعة صفحتنا على الفايسبوك على الرابط التالي:www.facebook.com/baqiatollaah

تحية شكر وتقدير

دريد التميمي | العراق | 2013-09-03 08:59:31

انا اشكر كل هذه الجهود المبذولةمن لدنكم لمعرفة اهل البيت بارك الله فيكم وسدد خطاكم ومني لكم فائق الشكر والتقدير..... اخوكم..دريدالتميمي أهلاً بكم أخي الكريم نسأل الله أن نكون عند حُسن ظنّكم

قصيدة بعنوان ( ... هذا أنا ) ,, تحاكي صورة الطفل الجريح في تفجير الضاحية الاخير

أحمد سويدان | لبنان | 2013-08-21 09:51:17

" ... هذا أنا " هذا أنا . . يا واهمين .. طفلٌ تمرّغ في رمال الطف .. آلاف السنين لفحت عيوني النار توقد في الخيام .. بجمرة الحقد الدفين هل تذكرون سهامكم ؟ .. نبتت بهذا النحر .. في يومٍ حزين ودمي الذي طافت به .. كل الملائك حاسرين .. مذ شع للأفلاك من كف الحسَين ما زال يوقد ثورةً في العالمين . أنا مِن بلاد القهر .. أنا مَن زرعت الصخر .. زيتوناً وتين وفي رغيفي الزعتر البرّي .. وبعض ما تركت نيوب الحاكمين هي روعة الجدات من حاكت ثيابي والعطر بعضٌ من زهور الياسمين وفي كتابي ألف مدرسةٍ .. و ملء القلب قرآنٌ مبين وبيتي في سفوح الشمس . . أسكن في العرين . و نسيت أن أُنبيك .. أني لا ألين .. أني كسرت الغمد من زمن بعيد والسيف ينبت في اليمين فيه امتداد الروح .. إن شئت السلاح فاقرأ .. إن كنت تقرأ يا فطين لوح الهزائم في سجل الطامعين واْتل الوصية للعتاة الأقربين واْعلم بأني لا أخوض معاركاً إلا وأخرج مع لواء النصر مرفوع الجبين أحمد سويدان ( نأمل نشرها لاني لم اجد في الموقع بريد للقراء )

موقع مميز

ام مهدي | لبنان | 2013-08-06 13:51:28

السلام عليكم ورحمة الله بارك الله بكم على هذه الجهود المميز والعطاء المبارك وعليكم السلام ورحمة الله بارك الله بإيمانكم، موفقين لكل خير

تواصل

yacoub | لبنان | 2013-08-02 01:25:32

بسمه تعالى تحية اسلامية وبعد ادامكم الله منارة للحق والحقيقة شكراً لكم، وأدامكم على صراط حقه المستقيم.

شعر

عباس منصور | لبنان | 2013-07-20 17:35:02

روح الشهيد يقولون بأنه شهيد. فقلت:وهل هناك دليل أكيد؟ فردَّشخص من بعيد: \\\"بقع الدماء على الحضيض وأثر الجروح حتى الوريد.\\\" فالتفت نحو الشخص أريد أن أنهل من علمه المزيد فنطقت سائلاًًًًً:هل للدماء ريح فريد؟ فابتسم ثغره الرهيد ثم استحضر جوابا رشيد: \\\"لدمائه قلب من حديد عطره بالإمان ودين التوحيد وعشق لآل المصطفى وذلك تليد.\\\" حينها أرسلت دمعةمن كميد أحسست وكأنهاقطرة من جليد ثم قلت ولساني بليد: \\\"هل لك أن ترشدني إلى الصعيد حيث يرقد جسد النجيد؟\\\" عندها أقبل نحوي وهو سعيد والنور منه كشهاب مديد ومن ثغره بث رده كالتغريد \\\"ياأيهاالمريد ألقاك يوم الوعيد فأنا روح الشهيد.\\\"

اشتزراك

فاطمة زيون | لبنان | 2013-07-09 17:18:51

السلام عليكم. وعليكم السلام ورحمة الله للاشتراك في القائمة البريدية للمجلة عليكم التسجيل من هنا: http://www.baqiatollah.net/mailinglist.php

استفسار

موفق | سوريا | 2013-07-07 03:34:11

السلام عليكم و رحمة الله: نشكر لكم جهدكم المميز و الكبير و نسأل الله تعالى أن يوفقكم ويجعلكم من انصار قائمنا (عج) سؤال كيف يمكنني المشاركة في زاوية بأقلامكم ضمن مجلتكم الكريمة و هل يمكنني أرسال مشاركتي عن طريق الانترنت كوني خارج لبنان و إن كان هناك ايميل مخصص لهذه الغاية ارجو ان تذكروه و لكم جزيل الشكر وعليكم السلام ورحمة الله أهلاً وسهلاً بكم، يمكنكم إرسال مشاركاتكم عبر البريد الإلكتروني التالي: baqiatollah.msg@hotmail.com وستُنشر في المجلة وفقاً للمناسبة الميلادية أو الهجرية في العدد.

لذكرى حطلة

علي عبد المنعم النمر | لبنان | 2013-07-02 17:13:00

يا أيها الصعلوك في فتواك -يا أيها الشافي في فتواك- بئسا لمن واليت أو والاك تعلو وتنبح في الكويت ضلالة والله ما وصل القصير عواك أبطولة في حطلة تشتاقها؟ ونسيت جبنا في القصير تباكى؟ هربا تبعثرتم بأول مشهد ظهرت أسود الله في مرعاك خسئ السلاح إذا بأيديكم غدا تبت وغلت للورا يمناك قتل الصبي فانطلقت مزغردا فرحا بذاك الذبح وا سعداك لم ننس عبدالله حين نحره قسما بنحر الطفل لن ننساك سنعيد ملحمة اﻹباء بكربلا صبرا يزيد فلن يدوم هواك

لتحية تقدير لفارس الولاية الشيخ حسن شحاتة

علي عبد المنعم النمر | لبنان | 2013-07-01 16:41:39

قد جددوا بالفتك يوم الدار قتلوا شحاتة ناصر الكرار من بأس سندرة اﻹله شجاعة ذلت بها أكذوبة الفجار في الله لومة لائم ما همه هدم الضلالة قاسم اﻷظهار فضح النواصب مخرساً أحقادهم دل الهدى في عترة اﻷطهار قتلوه أوغاد الظلامة جرمه لعن بعلم توأم اﻷشرار خالوا بأن القتل يسكت صادقا يأبى الجليل الحجب للأنوار لله درك في ولاية حيدر أوطأت مصراً سيد اﻷحرار يبكيك أنصار الولاية كلهم يا من لبست عباءة اﻷنصار سيخلد التاريخ إسمك سيدي نورا ستبقى رغم ذي الكفار

ابحاث حول البلاء

mirna | لبنان | 2013-06-26 06:32:49

كيف استطيع الحصول على اعداد قديمة من مجلة بقيةالله تتحدث عن موضوع البلاء يمكنكم الاستفادة من الأعداد المحمّلة على الموقع من خلال خاصية البحث. وإذا كانت حاجتكم للمواضيع تتخطى ما هو موجود، يمكنكم زيارة المجلة في بئر العبد - سنتر داغر، والاستفادة من الأرشيف المتوفّر.

العمل كمتطوع

علي | لبنان | 2013-06-08 14:10:26

الى الاخوة الأعزاء السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أريد العمل في مجلة بقية الله التي وما أزال أتابعها منذ الصغر حتى اليوم لذلك قررت العمل وان كان العمل متطوعاً في أي قسم يختاره المعنيون لي والجدير ذكره كنت قد عملت في جريدة الجامعة الأميركية في بيروت في كتابة بعض المقالات الاجتماعية والاقتصادية وعملت فترة مدقق للغة العربية , وسوف أتخرج هذا العام من الجامعة الأميركية في بيروت بشهادتين اقتصاد وأدب عربي لذا سوف ارسل السيرة الذاتية ورقم الهاتف في حال الموافقة مع جزيل الشكر

مئة كلمة عرفانية

ابو حيدر | لبنان | 2013-06-04 20:56:41

السلام عليكم ورحمة لله وبركاته يوجد مع اخر عدد من مجلة بقية الله مئة كلمة عرفانية للامام الخميني فاين اجدها وعليكم السلام ورحمة الله تجدون مجلة بقية الله لدى جمعية المعارف الإسلامية، المعمورة. أو في مجلة بقية الله، بئر العبد، سنتر داغر.

;كيفية الحصول على العد اجديد

علوي اسماعيل | البحرين | 2013-05-25 08:47:30

أريد أن تصلني رسلة على بريدي الأكتروني شهريا عن العدد الجديد وشكرا جزيلا. ابتداء من الشهر الحالي سوف نقوم بإرسال رسالة تتضمن أهم العناوين في العدد الجديد لكل المشتركين في القائمة البريدية. موفقين لكل خير.

تسجيل العضوية

عربيّ محمود | السودان | 2013-04-27 09:23:20

السلام عليكم ورحمةالله وبركاته وبعد بودى ان افيدكم علمًا انى بحاخة ان اكون عضو الرسمي لهذا المقع -بقية الله -غير اني الموقع تفتقد اسم البلدى الاستوائية-أوغندى- في قائمة اسماء البلد لهذاالموقع فهذا يجعلني غير قادر على التسجيل اسمي مع الموفع وعلى هذا الآساس أسألكم تسجيل إسم البلدى في قائمة أساء البلد لهذا الموقع ليتيسر لي تسجيل عضويتى مع المقع انشاء الله القارة-أفريقية الإقليم-شرق الأفريقية البلد-أوغندى وعليكم السلام ورحمة الله،، نرحب بكم أخاً كريماً في صفحة المشتركين بمجلة بقية الله، يمكنكم تسجيل أي بلد آخر الأهم هو البريد الإلكتروني لأن الرسائل والتحديثات تصل من خلاله. على العموم، سنقوم بمراجعة المشرفين التقنيين لإضافة اسم بلدكم.

زيارة السيد القائد لعوائل الشهداء

malak | لبنان | 2013-04-18 22:16:10

لكم تمنيت ان اكون من عوائل الشهداء,لكي اكحل ناظري برؤيةنائب صاحب الزمان.

مبروك لكم

الحاج فضل رعد | إلمانيا | 2013-04-08 09:11:59

نبارك لكم هذا النجاح وندعو الباري عز وجل ان يبارك لكم هذا العمل المميز ويزيدكم من عطائه والى المزيد من التقدم والنجاح

موقع جديد بارككم الله وإلى الأمام

داوود | لبنان | 2012-07-24 04:07:54

بارك الله الإخوة القييمين على موقع مجلة بقية الله لقد كنتم دائماً السباقين في نشر معارفكم على الشبكة فبوركتم وهنيئاً لكم هذه الإنطلاقة الجديدة

مختارات