مع الإمام الخامنئي: الشباب وصناعة الثقافة أخلاقنا: عقبات في طريق الزواج(*) مناسبة: نحن وعدك الصادق تسابيح جراح: كجراح العبّاس عليه السلام احذر عدوك: احذروا الابتزاز الإلكترونيّ! نظّارات ذكيّة لالتقاط الصور والترجمة الفوريّة طبيب روسيّ يدعو إلى منع الوشم تطبيق لبنانيّ لكبح انتشار كورونا استخدام خلايا الحبل السرّيّ لمعالجة كورونا مع الإمام الخامنئي: قواعد القرآن.. سعادة الدنيا والآخرة

كلامكم نور: آداب قراءة القرآن

رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
"نَوِّرُوا بُيُوْتَكُمْ بِتَلاوَةِ الْقُرْآنِ وَلا تَتَّخِذُوها قُبُوْراً كَما فَعَلَتِ اليَهُوْدُ والنَّصارى، صَلّوا في الكَنائِس وَالْبِيَع وَعَطَّلُوا بُيُوْتَهُم، فَإِنَّ الْبَيْتَ إِذا كَثُر فيهِ تِلاوَةُ الْقُرآنِ كَثُرَ خَيْرُهُ واتَّسَعَ أَهْلُه وَأَضاءَ لأَهْلِ السَّماءِ كَما تُضِيْءُ نُجُوْمُ السَّماءِ لأَهْلِ الدُّنْيا". (أصول الكافي ج4 ص413)

الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم:
"عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم أنَّهُ سُئِلَ أَيُّ النَّاسِ أَحْسَنُ صوتاً بِالقُرآنِ؟ قالَ مَنْ إذا سَمِعْتَ قِراءَتَهُ رَأَيْتَ أَنَّهُ يَخْشَى الله". (البحار ج89 ص195)

الإمام الصادق عليه السلام:
"مَنْ اسْتَمَعَ حَرْفاً مِنْ كِتابِ اللهِ مِنْ غَيْر قراءَة كُتِبَ لَهُ حَسَنَةٌ وَمُحِيَ عَنْهُ سَيِّئَةٌ وَرُفِعَ لَهُ دَرَجَةٌ". (عدة الداعي ص211)

رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
"اقرأوا القُرآنَ بِألْحانِ العَرَبِ وأصْواتِها". (الكافي ج4 ص419)

الإمام الصادق عليه السلام:
"...كانَ أصْحابُ مُحَمَّد صلى الله عليه وآله وسلم يَقْرأ أَحَدُهُمْ الْقُرآنِ في شَهر أَوْ أقَلَّ إنَّ الْقُرآن لا يُقْرأُ هَذْرَمَةً وَلكنْ يُرَتَّلُ تَرْتِيلاً فَإِذا مَرَرْتَ بِآيَةٍ فِيها ذِكْرُ الْجَنَّة فَقِفْ عِنْدَها وَسَل الله عزَّ وَجَلَّ الْجَنَّةَ وإِذا مَرَرْت بِآيةٍ فيها ذِكْرُ النَّار فَقِفْ عِنْدَها وَتَعَوَّذْ بِاللهِ مِنَ النَّار". (أصول الكافي ج4 ص422)

الإمام الصادق عليه السلام:
"ما يَمْنَعُ التَّاجِرُ مِنْكُم، المَشْغُولُ في سُوقِهِ إذا رَجَعَ إلى مَنْزِلِهِ أَنْ لا يَنَامَ حَتَّى يَقْرأ سُوْرَةً مِنَ الْقُرآنِ فَتُكْتَبُ لَهُ مَكانَ كلِّ آيةٍ يقْرؤُها عَشرُ حَسَناتٍ ويُمْحى عَنْهُ عَشْرُ سَيِّئاتٍ". (أصول الكافي ج4 ص414)
 

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليقاً جديداً

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع