مسيحي يبني مسجداً في الإمارات لا تبالغوا في الجهد البدنيّ!! زرع دماغ بشريّ للفئران خطر جديد للأجهزة الذكيّة! تضاعُف الميول الانتحاريّة لدى أطفال أمريكا بلاستيك يمكن إعادة تدويره إلى ما لا نهاية "جهاد" اسم ممنوع في فرنسا احذروا الدمى في أسرّة أطفالكم! ورق جدران يحذّر من الحريق! لبنانيّ يحصل على 71 مليون دولار من "فورد"

بأقلامكم: لحن الشهادة



مهداة إلى الشهيد حسين حسن بلوط(*)

طال الغياب والهجر مرير.. هل إلى لقياك من سبيل..؟

ففي القلب نار تتلظى حرارة، والبلسم ليس سوى ماءٍ عذبٍ باردٍ، لذّةً للشاربين.. يجول في شرايين الفؤاد يرويها صبراً، فتخمد النيران ويبقى عسيس خفيّ، يكتنف بطيّاته ذكريات، مهما جار عليها الزمان، لن تنطفئ لتخبر الأجيال عن بطولات مقاوم، لمّا تراءت له الدنيا بأبهى الحلل، أحرق زينتها بنيران الشوق للرحمن، فتركها عريساً زُفّ إلى جنان من أحبّ، واستقبلته الملائكة عازفة له لحن الشهادة، فبوركت لك الجنّة يا أيها الأمير.

زوجة الشهيد (ولاية محمد العوطة


(*) استشهد دفاعاً عن المقدّسات، بتاريخ: 24/5/2013م.

 

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليق جديد

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع