مسيحي يبني مسجداً في الإمارات لا تبالغوا في الجهد البدنيّ!! زرع دماغ بشريّ للفئران خطر جديد للأجهزة الذكيّة! تضاعُف الميول الانتحاريّة لدى أطفال أمريكا بلاستيك يمكن إعادة تدويره إلى ما لا نهاية "جهاد" اسم ممنوع في فرنسا احذروا الدمى في أسرّة أطفالكم! ورق جدران يحذّر من الحريق! لبنانيّ يحصل على 71 مليون دولار من "فورد"

حاضنة الأعمال: مشروع التدريب المهني والحرفي في جهاد البناء

تقرير: نبيلة حمزي*

* نحو الاكتفاء الذاتي
تعتبر التنمية البشرية من أولى اهتمامات جمعية مؤسسة جهاد البناء الإنمائية على قاعدة أنّ الجهاد في سبيل الله لمقاومة الاحتلال والجهاد في سبيل بناء قدرات الفرد توأمان متلازمان، لذلك أطلقت المؤسسة مشروع "التدريب والتأهيل المهني المعجل"، وتضافرت جهود الفريق العامل في مديرية التنمية والتعاونيات كخلية نحل، يعمل أفرادها في كافة المناطق اللبنانية سعياً حثيثاً لتمكين مَنْ يرغب مِنْ كافة الأعمار من امتلاك مِهنة أو حِرفة.
تؤكد مديرة مديرية التنمية والتعاونيات "المهندسة سميرة علامي"، أن الانطلاقة لم تكن حديثة العهد في المؤسسة، فالتدريب بدأ منذ العام 1998 وتبعته دورات متعددة مع جهات دولية وأخرى محليّة، إلى أن تمخّض عنه مشروع "حاضنة الأعمال" الذي انطلق بصفته الرسمية عام 2010، وحمل في طيّاته أهدافاً أوسع من عملية التدريب، حيث الغاية إيصال المتدرّبين إلى برّ الأمان والاكتفاء الذّاتي عبر تشبيكهم بسوق العمل وتمكينهم من العيش بكرامة.

* شروط الانتساب
وتحدّد المهندسة علامي شَرْطيّ قبول المرشَّح للتدرّب على مهنة بـ:
1ـ أن يكون قد أتمّ السادسة عشرة سنة من عمره.
2ـ أن يمكّنه مستواه العلمي أو العملي من الانتساب إلى المهنة المنوي التدرّب عليها.

* الاختصاصات المتوفرة
يقوم المشروع على تدريب وتأهيل النّساء والرّجال ضمن اختصاصات متنوّعة منها:
للذكور: صيانة الكمبيوتر، صيانة الخليوي، التّمديدات الكهربائيّة المنزليّة، التّمديدات الصحيّة، التّدفئة والتّبريد .
للإناث: تصنيع مونة بيتيّة وفق معايير الجودة، صناعة الحلويات، المعجّنات وصبّ الشوكولا، أشغال يدويّة وأرابيسك، خياطة.
وتشدّد المهندسة علامي على أنّ التدريب يتضمن دروساً نظريّة وأخرى تطبيقية تحظى بالحيّز الأكبر نظراً لكون التدريب والتأهيل المعجّل تتراوح فترته من شهر حتى 3 أشهر كحد أقصى، ويواكب عملية التدريب والتأهيل محاضرات مكمّلة لتعريف المتدرب على أسس التسويق، والمحاسبة والعمل التعاوني بالإضافة إلى بعض الابتلاءات الفقهية والأمور الأخلاقية والقانونيّة التي تحكم العمل.

* أماكن التدريب
يتوفر التدريب والتأهيل المهني والحرفي المعجّل في كافة المناطق اللبنانية، ويقوم الفريق العامل في المؤسسة بنقل العدّة التدريبية إلى القرى والبلدات التي يتوفر فيها العدد المطلوب من المرشّحين وتأمين المدربين الأكفاء والحقائب التدريبية اللازمة.
وفي العاصمة بيروت، يوجد مركز للتدريب المتخصص كعمل مشترك مع بلدية حارة حريك، والأمور أكثر تنظيماً وأقرب إلى التّعليم المهني الرسمي .
وحسب رأي مدير المركز "الحاج علي مصطفى" فالمشروع يتميز بالفرادة من حيث النهوض الاجتماعي؛ لأنه يحاكي الإنسان وظروفه المعيشية في ظل التحوّلات الاقتصادية في عصرنا.

* بوركت أياديكم
يشير مدرّب التمديدات الكهربائية والمنزلية "الأستاذ سامي شرارة" إلى الإقبال الكثيف على هذا الاختصاص والمراجعات المستمرة بعد الدورة والتي يعبّر المتدربون فيها عن مدى استفادتهم واستغنائهم عن إحضار فنيين إلى منازلهم. أما أصحاب المهنة فقد تطوّر أداؤهم وتحسّن بشكل ملحوظ.
أما مدرّبة صناعة الحلويات "الأخت زينب طفيلي" فتقول: "إنّ عملية تمكين المرأة تعزّز مشاركتها في الاقتصاد غير المرئي داخل أسرتها، كما أن الدورات قد أثرت إيجاباً على علاقة المرأة بزوجها وأولادها الذين باتوا يفتخرون بأنّ ما يأكلونه من صنع أيدي سيدة المنزل".
وعن النتيجة التي حصل عليها بعد أن خضع لدورة تدريبية في صيانة الخليوي، يثمّن "الأخ عدنان درويش" جهود جهاد البناء التي فسحت له المجال ليتمكن من مواكبة حاجاته الأكاديمية لإتقان عمله داخل محله.
أما السيدة "كوثر صفا" فتقول: "كنت أملك الهواية والرّغبة، لكنّ مهاراتي تحسّنت وأصبحت أنظر إلى أعمالي الفنية التي أقوم بها في المنزل، والتي أصبح لها المردود المادي حتى ولو كان بسيطاً، ولكنّه يفرحني كثيراً لأنّه من صُنع يَدَيّ" .
هي نتاج أيادٍ معطاءة، تتفانى في خدمة الإنسانية، فريق يتكامل مشروعاً حاضناً، يمسك بالأيادي التي باركها الله ورسوله، يد العامل التي ننهض بها لتسمو بعطائها غير المحدود، ليكون للحياة معنىً وليكون الإنسان بحقّ خليفة الله على الأرض.


* دائرة الإعلام في جمعية مؤسسة جهاد البناء الإنمائية
1. الحرفة: هي عنوان لكل المهن والصنائع والحِرَف التي يقوم بها الإنسان من بناء وصناعة ونجارة وتجارة وصيد وزراعة وما دار في فلكها.

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليق جديد

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع

تنمية الحرفة في الضيع

اماني الحاج

2014-09-17 10:50:38

انا من ضيعة جنوبية وعلى طول بتابع المواضيع والانجازات التي تقوم بها هذه المؤسسة العظيمة، لكن انا من الاخوات التي تحب هذه المواضيع لكن في ضيعتنا ما في هيك امور. اتمنى انكن تساعدونا بهالموضوع وعظم الله اجركم وشكرا.

بيروت لبنان

مؤسسة جهاد البناء الإنمائية

2015-04-16 14:26:16

السلام عليكم أماني نرجو منكم التواصل معنا على البريد الإلكتروني: info@jihadbinaa.org.lb او الفايسبوك: jihad Al Binaa مع فائق الإحترام والتقدير

برج البراجنه / شارع الإمام علي عليه السلام

حنين فرحات

2015-10-21 19:26:25

أحب أن أشارك في كل الاختصاصات