الأبناء ضحايا الطلاق من القلب إلى كلّ القلوب: فمن زحزح عن النار(*) تسابيح جراح: بلسم جـــراحــي(*) مكافأة ماليّة لمن ينجب مولوداً ذكراً! لماذا لا يسمنون؟ رحلات سياحيّة إلى الفضاء خطوات لطفلك على طريق القناعة بساطة العيش في سيرة العلماء شعاع المحبّة رحل العالِم المربّي

مشكلة وحل‏

إعداد: هنادي سلمان‏



* كلمات بالمقلوب‏
ابنتي في الصف التمهيدي وهي تكتب الحرف المنفرد الذي تتعلمه بسرعة وبطريقة صحيحة. ولكنها إذا أرادت أن تربط الحروف ببعضها فتربطها بطريقة عكسية. ولم أستطع أن احل هذه المشكلة رغم كثرة محاولاتي ومحاولات معلمتها. فهل ترون أن السبب في ذلك قد يكون نفسياً أو عضوياً، وماذا يجب أن أفعل برأيكم؟ السيدة سامية. ر

يقول الدكتور محمد رضا فضل اللَّه مدير دائرة الإشراف التربوي في مدارس المصطفى‏
 لا أتصور بشكل عام أن السبب نفسيّ، وقد يكون من أحد أسبابه تعوّد الولد على كتابة كلمات اللغة الأجنبية التي تبدأ من الشمال إلى اليمين، ومهما كان السبب فإن تكرار المحاولات، بأسلوب محبب لا يرهق الولد، ومع كلمات مؤلفة من حرفين ثم ثلاثة أحرف، يمكن أن يؤدي إلى نتائج ايجابية، كما نشجع على استخدام المعجون في كتابة بعض الكلمات، أو تمرير سبابة الولد على بعض الكلمات من اليمين إلى الشمال. لا أعتقد أن هذه الحالة تحمل خطورة، فالزمن كفيل بتجاوزها إذا ما استُخدمت الأساليب المشجعة والمشوقة.

*****

* متوفى وليس مسافراً
توفي زوجي منذ أشهر وولداي ما زالا صغيرين، وهما يسألان دائماً عنه فأقول بأنه مسافر وسوف يعود. فهل تنصحونني بأن أخبرهم الحقيقة أو أنتظر ريثما يكبران فيفهمان ذلك وحدهما، حتى لا أسبب لهما صدمة في صغرهما.
(ملاحظة: سن الفتاة 6 سنوات، سن الصبي 4 سنوات). السيدة: ف.ج‏

يقول الدكتور محمد رضا فضل اللَّه:
لعل الأم الكريمة أخطأت حين أخفت الحقيقة وقالت لهما إنه مسافر وسوف يعود، لأن الأيام ستُظهر غير ذلك، مما يخفف من ثقة الولدين بأمهما. لذلك عليها تدارك الأمر بالقول: إن أباكما سافر إلى الجنة، وسنلحق به يوماً ما، وهو ينتظرنا هناك... ثم عليهما التعرف بطريقة ما على أن جميع الناس يموتون بأسباب مختلفة، ليعودوا إلى اللَّه تعالى... وهنا عليما أن تغتنم بعض مناسبات الموت التي يلاحظها الولدان بالصدفة لتجيب عن أسئلتهما بطريقة مبسطة وغير مخيفة.

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليق جديد

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع