تحقيق: صافي دربٌ عانق السحاب احذر عدوك: صدورهم وعاءٌ لسرّ الله حكايا الشهداء: "إنّي أرى نور الشهادة بين عينيك" آخر الكلام: هديّة الحسين عليه السلام مع إمام زماننا: السلام عليك يا خليفة الله(*) مع الإمام الخامنئي: التكليف: مسؤوليّة وتشريف من القلب إلى كل القلوب: عــاشـــوراء والإحياء الحسـينيّ(*) تسابيح جراح: لو قُطِّعنا..لو حُرقِّنا..لن نتركك حكايا الشهداء: صورتان وبسمة جوائز مسابقة المهدي الموعود عجل الله تعالى فرجه الشريف

لماذا نتثاءب؟

إعداد: حوراء مرعي


أظهرت دراسة جديدة أن التثاؤب يلعب دوراً في الحفاظ على برودة الدماغ وتعديل درجة حرارته. وأشار الباحثون إلى أن "التثاؤب ليس ناجماً عن الضجر أو التعب أو الحاجة للأوكسجين بل اتضح أنه يساعد في التحكم بحرارة الدماغ".

كما أكدوا أن "لنظريتهم عن مساعدة التثاؤب في تبريد الدماغ معنى طبياً، فقد لوحظ أنه غالباً ما يسبق التثاؤب المفرط الإصابة بنوبة صرع وألم شديد ناجم عن الصداع النصفي". واعتبروا أنه "بإمكان الأطباء استخدام التثاؤب المفرط كطريقة لتحديد المرضى الذي يشكون من حالة مرضية ترتبط بتعديل درجة الحرارة".
 

أضيف في: | عدد المشاهدات: