أفكار لاحتفال مهدويّ أجمل مقـابلـة: المقاومون أهل البصائر تسابيح جراح: بقدمٍ واحدة سأكمل الدرب رجب: شهر الله الأصبّ مناسبة: هي ربيعٌ يتجلّى في عيد مجتمع: معلّمون شهداء.. بالقلم والبندقيّة الشيخ راغب حرب: كافل الأيتام خدمة الناس: ثقافة ومسؤوليّة ولاية الفقيه نصرٌ من الله نور روح الله: الاستقامة لله سبيل الانتصار(*)

الواحة



* هيهات منّا الذلّة
"لم يمرّ في حياتي يوم اقتربت فيه من فهم الإمام الحسين عليه السلاموكربلاء إلّا في الأيّام الأولى من حرب تمّوز. لماذا؟ لأنّهم قالوا لي: لديك خياران: إمّا الاستسلام الذليل وإمّا السحق. حقيقةً، وفي تلك اللحظة، حضر في وجداني مباشرة يوم العاشر من محرّم عندما قال الإمام الحسين عليه السلام: "ألا إنَّ الدعيّ ابن الدعيّ قد ركز بين اثنتين بين السلّة والذلّة، وهيهات منّا الذلّة".
سماحة السيّد حسن نصر الله (حفظه الله) 16/2/2012م

* فاطمة عليها السلام في القرآن
وردت في حقّ السيّدة فاطمة الزهراء عليها السلام جملة من الآيات:
1- آية التطهير: ﴿إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا﴾ (الأحزاب: 33).
2- آية الإطعام: ﴿وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِينًا وَيَتِيمًا وَأَسِيرًا﴾ (الإنسان: 8).
3- آية المباهلة: ﴿فَقُلْ تَعَالَوْاْ نَدْعُ أَبْنَاءنَا وَأَبْنَاءكُمْ وَنِسَاءنَا وَنِسَاءكُمْ وَأَنفُسَنَا وأَنفُسَكُمْ﴾ (آل عمران: 61).
4- سورة الكوثر: ﴿إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ﴾ (الكوثر: 1).

* اذهب يا ولدي
لم تكن تعلم أنّك حين تمشي أمام ناظريّ بهذه الملابس العسكريّة أيّ فعلٍ كنت تفعل! قلتَ: "انظري إليّ أمّي للمرّة الأخيرة". هل تدري أيّ هزّة كانت ترعد كياني وأنت تقول هذه الجملة؟ لم أبكِ، بل ابتسمت بصعوبة وقلت: "اذهب ولدي. أنت فداء للحسين عليه السلام، أنا لن أسترِدَّ شيئاً قدّمتُهُ في سبيل الحسين عليه السلام".
عن لسان والدة الشهيد محمد معماريان

- رقيّة كريمي

* تعريف ومعنى
الغَوْغَاء: صوت الجراد القادر على الطيران.
الغَوْغَاء: الصوت والجَلَبة.
الغَوْغَاء: الرعاع من الناس، سُمّوا كذلك لكثرة لغَطِهم وصياحهم.
يقال: شاعت الفوضى عندما ملأ الغوغاء السوق.
لسان العرب - مادّة غوء

* إنّما هو القلب
"إنّ الأفكار والمفاهيم والقيم الكماليّة والرساليّة والإنسانيّة، إذا ما بقيت على مستوى المفهوم والنظريّة لا تستطيع تحريك الإنسان؛ ولهذا لا بدّ لأيّ فكرة صحيحة يُراد لها تحريك الإنسان نحو عملٍ أو فعلٍ أو سلوك، من النزول من عالم الإدراك الذهنيّ المجرّد إلى عالم القلب والعاطفة والوجدان".
آية الله السيّد محمود الهاشميّ الشاهرودي قدس سره

* وصيّة شهيد
"لقد سمعتُ وصفاً لشخص، تعجّبتُ لهُ، وصرتُ متحرّقاً شوقاً لأعرف من يكون. شخصٌ اختاره ربّ العالمين ليكون مسلماً وموالياً لأهل البيت عليهم السلام، وفي عصر الذين وصفهم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بإخوته في آخر الزمن، وفي حزب الله الذين وصفهم الله سبحانه وتعالى بقوله: ﴿فَإِنَّ حِزْبَ اللّهِ هُمُ الْغَالِبُونَ﴾ (المائدة: 56). هذا الشخص هو أنت أيها المقاوم، فحافظ على هذه النعم وثابر حتى النصر أو الشهادة".
- الشهيد علي قاسم مبارك -أبو مهدي- 2013م

* يتدبّرون
﴿وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعْجِزَهُ مِن شَيْءٍ﴾ (فاطر: 44).
يُغني فقيراً، ويُجبر كسيراً، ويشفي مريضاً.. سبحانه لا يردّ من سأله وطرق بابه.. فأكثروا من الدعاء.
 

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليق جديد

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع