وسائل التواصل الاجتماعي تلتهم وقت القراءة موظفي المكاتب: أنقِذوا عقولكم! قلة النوم كالتدخين "غوغل" تُحارب روسيا وإيران اللحم المشوي على الفحم التلوث الهوائي يدمّر "الذكاء المعرفي" أكثر من 500 مليون صيني يعانون من "قصر النظر" غلاف "ذكي" يخبرك بجودة المواد الغذائيّة سليماني خادمٌ لضريح الإمام الرضا عليه السلام بعض ذكرياتنا الأولى وَهمٌ ابتدعته أدمغتنا!

بأقلامكم: جافاهم النهر..فجفّ ماؤه



ترتفع في حرّ الهجير صلاة الشمس:
ربّنا، خذ الروح نسمة فوق شفاه الرضيع
أو غمامة تظلّ زينب والرباب
أو قطرة ماء في قربة العباس
وشمعة بين يدي رقية
أو بعض زيت في سراج السبايا
مع قافلة الغربة

* * *

وتقول للأرض:
أخبري النهر أنه ظمآن أبد الدهر
كيف لا وقد جافته شفاه العباس
الذي ارتوى من كأس النبي
وبقي ماء النهر ذليلاً يجري
عطشانَ بلا حبيب
ومن جانب النهر الحزين
مرّت قافلة السبايا
ناداهم الماء مُعتذراً
فأشاحوا بوجوههم عنه...
صوب الرماح
حيث العباس مطمئنٌ فوقها
وماء النهر يبكي، حتى جفّ ماؤه

عبير دعموش

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليق جديد

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع