مسيحي يبني مسجداً في الإمارات لا تبالغوا في الجهد البدنيّ!! زرع دماغ بشريّ للفئران خطر جديد للأجهزة الذكيّة! تضاعُف الميول الانتحاريّة لدى أطفال أمريكا بلاستيك يمكن إعادة تدويره إلى ما لا نهاية "جهاد" اسم ممنوع في فرنسا احذروا الدمى في أسرّة أطفالكم! ورق جدران يحذّر من الحريق! لبنانيّ يحصل على 71 مليون دولار من "فورد"

بأقلامكم: مناجاة بحر



مهداة لضحايا الطائرة الأثيوبية المنكوبة

أناجيك يا بحر...
هلّا سمعت مناجاتي..
أما آن لصفحات مائك أن توصل صرخاتي.. أما آن لملوحة طعمك أن تنفّس كرباتي.
أناجيك يا بحر هلّا رأفت بآهاتي.. هلّا رحمتني وأخبرتني عن حال زوارك وضيوفك قبل الممات؟.

هلّا أصغيت إلي..
فعلى ضفافك أم ثكلى تنتظر الحبيب ليعود.. وعلى ساحلك أخ يترقب عودة الشقيق ليسود.. وعلى شطآنك أطفال وأطفال تنتظر عودة الوالدة الحنون التي غفت في أغوارك.. والأب العطوف الذي تاه في غياهب ظلماتك.
أناجيك يا بحر.....
هلّا أنهيت مأساتي..

أبو جعفر علوية

أضيف في: | عدد المشاهدات: