نور روح الله: وصاياهم تهزّ الإنسان مع الإمام الخامنئي: أدب الجبهة: إرث الشهداء(*) المودّة العشقيّة للإمام المهدي عجل الله تعالى فرجه من القلب إلى كل القلوب: لو لم نَقُم بتكليفنا! قصة: عندما ألقى اللهُ الليرةَ(*) تربية: وصايا الشهداء: فرصة تربويّة حروفهم: بصمة المقاومة على التاريخ إنّها وصايا الشهداء قرى صامدة النتائج الدنيويّة لخذلان الإمام الحسين عليه السلام

واحة المجلة



* حكمة:
- تجارة رابحة
"خَف الله كأنك تراه، فإنك إن لم تكن تراه فإنه يراك"
جاء في الحديث عن عبد الله بن رواحة أنه قال لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في ليلة العقبة، تلك الليلة التي التقى فيها الرسول صلى الله عليه وآله وسلم سراً بأهل المدينة قرب مكة يوم قَدِموا إليه قبل هجرته ليبايعوه: ما الذي تشترطه يا رسول الله لربِّك ولنفسك بعد أن بايعناك على الإيمان والإسلام؟
فقال الرسول صلى الله عليه وآله وسلم: اشترط لربي أن تعبدوه ولا تشركوا به شيئاً، واشترط لنفسي أن تمنعوني مما تمنعون منه أنفسكم وأموالكم (أي القيام بحماية الرسول صلى الله عليه وآله وسلم من الأعداء الذين يتربصون بالإسلام سراً).
فقال عبد الله بن رواحة عندها: وما لنا إذا فعلنا ذلك والتزمنا بشرطك وشرط الله عزّ وجلّ؟
فقال الرسول صلى الله عليه وآله وسلم: الجنة.
عندها استبشر عبد الله والمسلمون الذين معه وقالوا: ربح البيع، ربح البيع، ولا يُنقل ولا يستقيل، أي ولا نقبل بفسخ البيع أو أن تفسخه يا رسول الله.

* هل تعلم؟
- إن في العالم حوالي خمسة آلاف لغة مختلفة، وما يزيد عن ذلك من اللغات المحكية.
- وأن في الهند وحدها 845 لغة على الأقل.
- وأن من الناس من يستوعب أكثر من لغة ويتكلم ما لا يقل عن ثمانٍ وعشرين لغة بطلاقةً.
- وأن في مقاطعة بابوا في غينيا الجديدة ما لا يقل عن سبعمائة لغة مختلفة.

* يوم القيامة أفضل
جيىء بأعرابي إلى أحد الولاة لمحاكمته بتهمة، فلما دخل على الوالي في مجلسه أخرج كتاباً ضمَّنه قصة وقدَّمه للوالي وهو يقول: إقرؤوا كتابي.
فقال له الوالي: إنما يُقال هذا في يوم القيامة.
فقال الإعرابي: هذا والله، شر من يوم القيامة، ففي يوم القيامة يؤتى بحسناتي وسيئاتي، أما أنتم فقد جئتم بسيئاتي وتركتم حسناتي.

* أحجية:
شيء رأسه فوق النجوم ورجله في حذاء طويل، ما هو؟


* فائدة علمية:
لم يعد اختلاف اللغات بين البشر أمراً يعوق سبل التفاهم بينهم بعد تطويرهم العديد من الأجهزة ومنها هاتف يقوم بمهمة الترجمة وضعته إحدى الشركات اليابانية، وهو مزوَّد بنظام أوتوماتيكي للترجمة بين شخصين يتحدثان لغتين مختلفتين بحيث يترجم لغة المتحدث إلى لغة المستمع والعكس.
ويقوم الهاتف بتحويل الكلمة المنطوقة إلى مقابلها المكتوبة ثم يترجمها ويحوِّلها إلى كلمة مسموعة عبر الهاتف فيسمعها الطرف الآخر باللغة التي يتقنها.

 

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليق جديد

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع