أخلاقنا: هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ (*) تسابيح جراح: رحلة العودة إلى الحياة مجتمع: سنة أولى صيام الشيخ راغب.. المسجديّ الـثـائـر أفكار لاحتفال مهدويّ أجمل مقـابلـة: المقاومون أهل البصائر تسابيح جراح: بقدمٍ واحدة سأكمل الدرب رجب: شهر الله الأصبّ مناسبة: هي ربيعٌ يتجلّى في عيد مجتمع: معلّمون شهداء.. بالقلم والبندقيّة

بأقلامكم: فتى الولاية


مهداة إلى روح الشهيد عليّ الهادي حسين (جهاد)(*)


فتى الولايةِ أمْ آيٌ منَ العَجَبِ
عبَرْتَ دربَكَ من بوّابةِ الشُّهُبِ
هذا عليٌّ ببحر الشّوق مركبُهُ
مجذافُه العزمُ يسعى شاطئَ الذَّهَبِ
همسٌ سريرتهُ، شمسٌ بصيرتُهُ
مِنْ أرض عاملَ إنْ تسأل عن النَّسَبِ
الرّوحُ بستانُ إيمانٍ إذا رُويَتْ
ماءَ الولاية لم تحذرْ من الجَدَبِ
ونحنُ قومٌ إذا فتيانُنا امتشقتْ
سيفاً صقيلاً يزيدُ الحدُّ في الحَدِبِ
فلو نظرتَ بلوح الغيب في كُشُفٍ
أو سنّةِ الله في التّاريخ والكتبِ
ترَ الجليلَ رجالُ الله واطئةٌ
صبحاً قريباً كما بالأمس في حلبِ

الشيخ علي حسين حمادي


(*) استشهد دفاعاً عن المقدّسات في 2016م.

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليق جديد

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع