نور روح الله: وصاياهم تهزّ الإنسان مع الإمام الخامنئي: أدب الجبهة: إرث الشهداء(*) المودّة العشقيّة للإمام المهدي عجل الله تعالى فرجه من القلب إلى كل القلوب: لو لم نَقُم بتكليفنا! قصة: عندما ألقى اللهُ الليرةَ(*) تربية: وصايا الشهداء: فرصة تربويّة حروفهم: بصمة المقاومة على التاريخ إنّها وصايا الشهداء قرى صامدة النتائج الدنيويّة لخذلان الإمام الحسين عليه السلام

بأقلامكم: أميرة الحنان


صُمْ يا ليلُ عن الكلام
فأميرةُ الحنانِ نائمة ٌ في حقلِ الصلاة

هي امرأةٌ رتَّلت من سهَر الليالي نشيداً وقرآناً
وحين ترنَّحَ صوتها في دُجى الأيّام
هلَّلت ملائكةُ السماءِ يا أطهرَ القلوب

يا نهر الحنان.. وكلّ العطاء
من عينيكِ نبعُ الإيثار قد استفاق
وغنّيتُ من نعومةِ يديكِ أغنيةَ الأفراح
تسكُبينَ من دمعِ الليالي على الألمِ دواء

يا لؤلؤةً أطفأت زئيرَ الشجونِ بالرجاء
يا وردةً نزفت حبَّها دماً.. وأعطت قلبها لابنها غذاء
يا نسمةً نسيمها طهرٌ... وتقبيلها أذان

ليديْكِ المقدّستينِ قُبلتان: عيدٌ وشموع
فقد وهبَتْ عيناكِ الساهرتان دعوة لله مرفوعة
عيدٌ مباركٌ يا عيناً كلّت من داء الليالي
وسلامي لكنَّ أمهاتِ العالمِ

إسراء عاقصة


 

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليق جديد

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع