خطورة كثرة ألعاب الأطفال إذا كان الأكل حاجة فالجوع ضرورة! عيدان القطن قد تؤدي إلى تلف طبلة الأذن كيف يتغيّر الدماغ من خلال القراءة؟ مشروع قانون لتحديد عمر مستخدمي "فيسبوك" في فرنسا أوكسفورد تسحب وساماً منحته لزعيمة ميانمار "حزب الله" صورة العام أوّل حبّة دواء رقميّة في العالم اليمن على حافة مجاعة مرعبة إطلاق أوّل قناة تلفزيونيّة إسلاميّة في كينيا

بأقلامكم: في ليالي الاشتياق.. للحسين عليه السلام


حسين ..
فؤادي مشتاق يرنو وينادي..
قف بكربلاء.. قف بضريح الغالي
فهناك.. هناك أوطاني
هناك رأيته.. ليتني لم أغادره

آهٍ كربلاء الحسين.. آه!
أيا كربلاء هل تدري بحالي؟!
واللهِ قطعتي أحشائي
هاكِ روحي وقلبي فداءً لسيد الشهداء
آهٍ كم ناديته وفي لحني حنينٌ ودعاء
أيشكي الشوق للمشتاق شوقهُ؟!
أيا أرضُ بلغيه تحيتي وسلامي..
بلغيه أشواقي وآلامي
علّميني كيف نار الشوق يخمد..

سيدي..
أخطّ على جبين الأرض بقايا اشتياقي..
أشعل من دموعي قناديل السماء
هل لي أن أبصر قبتك من جديد؟!
هل لي أن أقبل عتبتك؟!
هل لي أن أشمّ ضريحك؟!
فهل لنا من عودة حبيبي حسين؟!

زينب بدير


 

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليق جديد

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع