نور روح الله: وصاياهم تهزّ الإنسان مع الإمام الخامنئي: أدب الجبهة: إرث الشهداء(*) المودّة العشقيّة للإمام المهدي عجل الله تعالى فرجه من القلب إلى كل القلوب: لو لم نَقُم بتكليفنا! قصة: عندما ألقى اللهُ الليرةَ(*) تربية: وصايا الشهداء: فرصة تربويّة حروفهم: بصمة المقاومة على التاريخ إنّها وصايا الشهداء قرى صامدة النتائج الدنيويّة لخذلان الإمام الحسين عليه السلام

الوصية السياسية الإلهية: افتخارات أتباع الثقلين

نظراً لأهمية الوصية التي كانت عصارة تجربة أعظم رجل عرفه القرن ونظراً لإمكانية تدريسها، سوف نقوم بتبويبها تباعاً حتى يسهل فهم المقاصد.
* افتخارات أتباع الثقلين
نحن فخورون وشعبنا العزيز الذي ملؤه الالتزام بالإسلام والقرآن فخور بأننا:
1-نخرج القرآن من المقابر إلى مسند الحكومة:
أتباع مذهب يريد أن ينقذ من المقابر حقائق القرآن الذي ينادي كلّ جزء منه بالوحدة بين المسلمين بل بين البشرية باعتباره أعظم وصفة منجية للبشر من جميع القيود التي تكبل أرجلهم وأيديهم وقلوبهم وعقولهم وتجرهم نحو الفناء والعدم والرق والعبودية للطواغيت.

2- أتباع مذهب أسّسه الرسول بأمر الله:
نحن فخورون بأنّنا أتباع مذهب مؤسّسه رسول الله بأمر الله، وأنّ أمير المؤمنين علي بن أبي طالب هذا العبد المتحرّر من جميع القيود مكلّف بتحرير البشر من جميع الأغلال وأنواع الاسترقاق.

3- نهج البلاغة من إمامنا:
نحن فخورون أنّ كتاب نهج البلاغة الذي هو بعد القرآن أعظم دستور للحياة المادية والمعنوية وأسمى كتاب لتحرير البشر، وتعاليمه المعنوية والحكومية أرقى نهج للنجاة، هو من إمامنا المعصوم.

4- الأئمة الاثنا عشر قادتنا وأئمتنا:
نحن فخورون بأنّ الأئمة المعصومين بدءاً بعلي بن أبي طالب إلى منجي البشرية حضرة المهدي صاحب الزمان عليهم آلاف التحية والسلام الذي هو بقدرة الله القادر حي وناظرُ للأمور، هم أئمتنا.

5- الأدعية المانحة للحياة:
نحن نفخر بأنّ الأدعية التي تهب الحياة والتي تسمى بالقرآن الصاعد هي من أئمتنا المعصومين. فنحن نفخر أن منا مناجاة الأئمة الشعبانية ودعاء عرفات للحسين بن علي عليهما السلام، والصحيفة السجادية زبور آل محمد، والصحيفة الفاطمية ذلك الكتاب الملهم من قِبل الله تعالى للزهراء المرضية.

6- باقر العلوم منّا:
نحن فخورون أنّا منا باقر العلوم أسمى شخصية في التاريخ، ولم لن يدرك أحد منزلته غير الله والرسول صلّى الله عليه وآله والأئمة المعصومين عليهم السلام.

7- أتباع جعفر بن محمد عليه السلام:
نحن فخورون بأنّ مذهبنا جعفري، وأن فقهنا – وهو بحر لا يتناهى – هو واحد من آثاره.

8- نفتخر باتّباع أئمة الهدى:
ونحن فخورون بكل الأئمة المعصومين عليهم صلوات الله ونحن ملتزمون باتباعهم.

9- أئمتنا استشهدوا في سبيل إعلاء الإسلام والقرآن:
نحن فخورون أن أئمتنا المعصومين صلوات الله وسلامه عليهم كابدوا السجن والأبعاد في سبيل إعلاء الدين الإسلامي وفي سبيل تطبيق القرآن الكريم الذي يعتبر تشكيل الحكومة الإسلامية أحد أبعاده، واستشهدوا في النهاية في طريق إسقاط الحكومات الجائرة وطواغيت زمانهم.

10-نفخر بأنّنا نريد تطبيق مقاصد القرآن:
ونحن اليوم فخورون بأنّنا نريد تطبيق أهداف القرآن والسنّة وأنّ فئات شعبنا المختلفة منهمكة في هذا الطريق المصيري العظيم تنثر الأرواح والأموال والأعزاء في سبيل الله تعالى.

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليق جديد

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع