وسائل التواصل الاجتماعي تلتهم وقت القراءة موظفي المكاتب: أنقِذوا عقولكم! قلة النوم كالتدخين "غوغل" تُحارب روسيا وإيران اللحم المشوي على الفحم التلوث الهوائي يدمّر "الذكاء المعرفي" أكثر من 500 مليون صيني يعانون من "قصر النظر" غلاف "ذكي" يخبرك بجودة المواد الغذائيّة سليماني خادمٌ لضريح الإمام الرضا عليه السلام بعض ذكرياتنا الأولى وَهمٌ ابتدعته أدمغتنا!

8 نصائح‏ للقضاء على الملل‏

في هذا المجتمع الذي تعمل فيه عشرات التيارات الفكرية والاجتماعية والمذهبية يعاني الشباب ذكوراً وإناثاً من حالات الملل والضجر الناشئين من حالة الضياع وعدم الهدفية. وقد ورد أن الملل أخو الشيطان. وذلك لأن الشيطان يستفيد كثيراً من الملل الذي يعيشه الشاب ليوسوس له سوء عمله ويجرّه إلى متاهات الفساد والفحشاء.

عندما لا يجد الشاب شيئاً مهماً يشغل وقته، فإن أقرب شي‏ء إليه هو التلفزيون الذي يبث يومياً وعلى طول الأيام والليالي برامج تدعو الإنسان إلى التحلل وتؤسس في نفسه حلية العلاقات المحرمة، وتصغر الذنب في عينه وتجرؤه على المعاصي. وكذلك إذا شعر الشاب بالملل، وهو يملك شهوة تدعوه دوماً إلى تلبيتها افترسته وحوش الرغبات الفاسدة. ومن هنا كان البطّال أبعد إنسان عن الله، كما جاء في الحديث القدسي في خطاب الله لموسى عليه السلام.
هنا نقدم 8 نصائح مفيدة للقضاء على الملل:

1- اجعل هدفاً سامياً لحياتك
معظم الشباب يعانون من تدني الطموح الناتج عن القدوة الوهمية التي يتخذونها لأنفسهم. فقد أظهرت دراسة ميدانية أجرتها "بقية الله" أن 80% من شباب اليوم لا يظهرون رغبة واضحة فيما يريدون أن يكونوا في المستقبل. والسبب الأول هو انعدام المثل الأعلى أو عدم وضوح هذا المثل. وهناك أسباب أخرى تؤدي إلى هذه المشكلة كاتخاذ مثل أعلى لا علاقة له بحقيقة الإنسان وجوهر روحه، كأبطال كرة القدم أو الفنانين و... فكّر جيداً، هل أنك خلقت لقضاء وقتك، أم للوصول إلى هدف حقيقي يرتبط بروحك أنت! أنظر إلى كل الأوقات التي قضيتها بدون فائدة، هل تشعر بأنك حصلت على ما يرضيك؟. بعض الناس يتذكرون تلك الأيام المسلية وسهرات المسامرة الدافئة وهم يتعطشون إلى مثلها. ولكن الواقع أن ما تتوق إليه نفوسهم ليس مثل هذه الأمور بل شي‏ء آخر... فكر هل أنت مقتنع بأن تنتهي حياتك على مثل هذه الحال؟!.

2- شارك في النشاطات الاجتماعية
هناك نشاطات عديدة تساعد على القضاء على الملل، كالعمل الخيري ومساعدة المحتاجين والإشراف على أوضاعهم، وإبلاغ المهتمين بأحوالهم وإرشادهم إلى الأعمال المفيدة. إذا لم تستطع أن تقوم لوحدك بهذه المبادرة اتصل بالمؤسسات التي تهتم بهذا الحقل كمؤسسة الإمام للإمداد ومؤسسة الشهيد واعرض خدماتك عليهم.

3- اتخذ أصدقاء مخلصين
الصديق النافع خير معين على الخروج من الضياع، فهو يبادلك الأفكار النافعة، ويقدم لك نصائح مفيدة، وتشعر في المقابل بأنك مسؤول عنه وعن إرشاده مما يجنبك الوقوع في أخطاء كثيرة نتيجة النصائح التي تقدمها. عندما تشعر بالملل أخرج لزيارة الأصدقاء والتباحث معهم في المسائل المفيدة أو لقضاء أوقات مسلية. "إن القلوب تمل كما تمل الأبدان فاهدوا لها طرائف الحكم" الإمام علي عليه السلام.

4- اتخذ الكتاب صديقاً
الكتاب خير جليس، ينقلك إلى آفاق العوالم، ويسافر بك إلى رحاب الأفكار. فكأنه بساط الريح الذي لا يبقي من الوحدة إلا اسمها. لكي تصبح من محبي المطالعة اختر لنفسك كتباً مفيدة، ومختصرة في بداية الطريق، لكي تحصل على الأنس بالقراءة، ولتكن الموضوعات المختارة ترتبط بواقعك ومشاكلك وأسئلتك الحساسة. قم بعدة جولات إلى باعة الكتب واقض ساعات عديدة متنقلاً بين عناوينها، فإن هذه الجولات تفتح أمامك آفاقاً رحبة، وتطرح عليك أسئلة مهمة وتثير في نفسك حب الاستطلاع والتعرف على المجهول. تعرّف على المجلات والجرائد المختلفة، وعلى المجالات التي تختص بها كل مجلة، فإنك ستشعر بعدها برغبة للاطلاع والقراءة.

5- شارك في الدروس والمحاضرات
إذا كنت تعرف مسجداً أو مجلساً تُلقى فيه الدروس والمحاضرات، اتجه نحوه ولا تخف من الغربة فإن الجميع يرتاحون لدخولك. وإذا كنت تخشى من كون الموضوع متخصصاً أو لا يناسبك اسأل أحد الحاضرين. اجعل في برنامجك درساً أسبوعياً مفيداً كحد أدنى، فإنّ المشاركة في المجالس المفيدة يبعد عنك وساوس الشيطان ويساعدك في القضاء على الملل.

6- مارس النشاطات والألعاب الرياضية
فإن في ممارسة الرياضة فوائد عديدة، وهي تجعل الجسم نشيطاً، وتبعدك عن التدخين والعادات السيئة من خلال القدرة على السيطرة على الأعضاء والحواس.
إحذر عند اختيار الألعاب الجماعية (كالانضمام إلى فريق لكرة القدم) من معاشرة رفقاء السوء، فإنهم يوقعونك فيما كنت تفرّ منه.

7- هواية مسلية، مهارة نافعة
هناك مجموعة من الهوايات المفيدة التي تشغلك في أوقات الفراغ وتكسبك مهارات جديدة وتجارب نافعة، كالعمل في الحديثة أو اختراع أدوات وآلات ميكانيكية أو الرسم وكتابة الشعر و... تجنّب الهوايات التي تزيد من تعلقك بالأمور التافهة أو تهدر وقتك من غير نفع. يمكنك التعرف على العديد من الهوايات من خلال قراءة الكتب المتخصصة في هذا المجال.

8- ادخل في العمل الكشفي
فإن فيه فوائد لا تحصى، وهو يعرّفك على أصدقاء من مختلف الأعمار والمناطق ويكسبك مهارات وفنوناً عديدة وينمي فيك شخصية الإدارة والقيادة والقدرة على التكيف وفهم الآخرين. تجنّب الاختلاط الذي يحرك الغرائز ويشغل الذهن في الأمور المحرمة.

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليق جديد

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع